أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - ابتسام الحاج زكي - سجالات واهمة














المزيد.....

سجالات واهمة


ابتسام الحاج زكي

الحوار المتمدن-العدد: 7382 - 2022 / 9 / 25 - 14:02
المحور: المجتمع المدني
    


أسوأ ما يقع به الإنسان هو التطرف في تبنيه لقضايا قابلة للنقاش والحوار فيحيلها إلى مسلّمات لا يمكن بأي حال من الأحوال المساس بها، ويؤسف عندما يهوى وينتهج بقصدية أم بدونها بعض ممن ينادون ويتشدقون في الدفاع عن الحريات واحترام الرأي والرأي الآخر.
نقول هذا ووسائل الإعلام بتعدّد مصادرها تضجُّ بشواهد من الكثرة على الإحصاء، أشخاص يتناطحون حواريا في سجالات أغلبها مستهلكة ولا تنطوي إلّا على البسطاء، وبدهاء ومكر يلبسونها ما يوهم بأهميتها، ولها من الفاعلية على أرض الواقع ما يدعو إلى التشبث في الدفاع عنها، حتى أصبح الواحد من المغلوبين على أمرهم يتوارى عن كل ما من شأنه تعكير المزاج، ويزيد الفجوة اتساعا، فهجرنا التلفاز بفضائياته، ولذنا بتقنية تتيح لنا الانتقاء ولو بالحد الأدنى، وصرنا نبحث بجد عن منافذ أكثر تسامح تؤمن بالتعددية وتقبّل الرأي والرأي الآخر مهما اختلف عنّا دينيا أو فكريا، ما دام لا يحدث بما اعتقد خلخلة قد تفضي إلى زرع الكراهية والتباغض بين أبناء المجتمع الواحد، وقد تقود إلى عدم الاستقرار وزعزعة الأمن والجرّ بالبلاد والعباد إلى زاوية مظلمة تتخبطُّ خطوات الجميع ولا تقود إلاّ إلى التشرذم والتمزّق، وننهل من شريعتنا السمحاء ما يعين على ذلك ما دام القائل وقوله الحق سبحانه وتعالى:(ٱدْعُ إِلَىٰ سَبِيلِ رَبِّكَ بِٱلْحِكْمَةِ وَٱلْمَوْعِظَةِ ٱلْحَسَنَةِ وَجَٰدِلْهُم بِٱلَّتِى هِىَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِۦوَهُوَ أَعْلَمُ بِٱلْمُهْتَدِينَ)، وقوله تعالى :(فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنفَضُّواْ مِنْ حَوْلِكَ...).
والآيات في هذا الصدد من الكثرة، ولكن نكتفي بهذين النصّين الكريمين، فهما بمثابة قانون إلهي يضع بني آدم أمام حجمه الحقيقي، فاللحظة التاريخية العصيبة التي نمرُّ بها والتي تكاد تفتك بكل شيء وتأتي على الأخضر واليابس ولا تذر تضع الجميع أمام خيار أخلاقي قيمي لا ثاني له وهو الركون إلى لغة العقل والمنطق والابتعاد عن كل ما من شأنه أن يزيد الأمور سوءا، ويقود لعاقبة الجميع خاسر فيها.



#ابتسام_الحاج_زكي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت
حوار مع الكاتبة التونسية د. امال قرامي حول ما تعانيه النساء من جراء الحرب والابادة اليومية في غزة، اجرت ا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- انتخابات
- سيرة انفاس قانية
- خلجات من وحي الفيس بوك
- عراقنا البيت والملاذ
- وجهان لعملة كاسدة
- نوّابنا نعم النوّاب المظفر
- أراهن عليها
- استثناءات
- رحلة الحرف والقلم
- حكاياتنا... ذوات الأخطاء المنفلقة
- وكأني بها
- مطر
- ولذاكرتي حنينها
- ما الذي أعادني لتلك القراءة؟!
- جدتي وتنور الطين
- سيرتي المشذّبة
- نفوسنا حين تتناجى!
- أين الفرار؟!
- العلوة
- ولا يزال


المزيد.....




- عدوان الاحتلال على جنين ومخيمها: شهيد واعتقالات وتدمير كبير ...
- المجاعة في غزة.. هكذا يمارس الاحتلال إبادة صامتة ضد الفلسطين ...
- أضرار -كارثية- تُصيب البنية التحتية في غزة.. إليكم أحدث ما ر ...
- -أعطته مكانة لا يستحقها-.. زيباري يتحدث عن طريقة إعدام صدام ...
- بالفيديو ..عائلات الأسرى الصهاينة يواصلون إغلاق الشوارع في ت ...
- الرئاسة الفلسطينية: الفيتو الأمريكي يجعل واشنطن شريكة في الإ ...
- أمنستي: ناشطة يمنية تواجه حكم الإعدام من محكمة حوثية
- طفلة تبكي شوقا لطعم الخبز والمجاعة تجبر سكان غزة على أكل طعا ...
- وزير المالية الإسرائيلي: إنقاذ الأسرى في غزة ليس الأمر الأكث ...
- بوتين يصدر مرسوما بترقية ضابط سجن متهم بتعذيب نافالني


المزيد.....

- أية رسالة للتنشيط السوسيوثقافي في تكوين شخصية المرء -الأطفال ... / موافق محمد
- بيداغوجيا البُرْهانِ فِي فَضاءِ الثَوْرَةِ الرَقْمِيَّةِ / علي أسعد وطفة
- مأزق الحريات الأكاديمية في الجامعات العربية: مقاربة نقدية / علي أسعد وطفة
- العدوانية الإنسانية في سيكولوجيا فرويد / علي أسعد وطفة
- الاتصالات الخاصة بالراديو البحري باللغتين العربية والانكليزي ... / محمد عبد الكريم يوسف
- التونسيات واستفتاء 25 جويلية :2022 إلى المقاطعة لا مصلحة للن ... / حمه الهمامي
- تحليل الاستغلال بين العمل الشاق والتطفل الضار / زهير الخويلدي
- منظمات المجتمع المدني في سوريا بعد العام 2011 .. سياسة اللاس ... / رامي نصرالله
- من أجل السلام الدائم، عمونيال كانط / زهير الخويلدي
- فراعنة فى الدنمارك / محيى الدين غريب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - المجتمع المدني - ابتسام الحاج زكي - سجالات واهمة