أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خليل قانصوه - حروب العرب بالقياس على الحرب في أوكرانيا














المزيد.....

حروب العرب بالقياس على الحرب في أوكرانيا


خليل قانصوه
طبيب متقاعد

(Khalil Kansou)


الحوار المتمدن-العدد: 7622 - 2023 / 5 / 25 - 22:14
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


لا نجازف بالكلام أن الحرب الدائرة في أوكرانيا هي «حرب الآخرين» في هذه البلاد ، كما كنا نسمع على سبيل المثال عن «حرب الآخرين في لبنان» . يمكننا أن نذكر أيضا في السياق نفسه ، الحرب الكورية 1950 ، الحرب الفيتنامية1955 و حرب أفغانستان 1979 . أما ميزة هذه الحروب فهي قيام إئتلاف فيما بين خصوم "قوة كبرى " بجر هذه الأخيرة إلى بلاد ساءت الأوضاع فيها و اضطربت ، و من ثم محاربتها بطريقة غير مباشرة ، بواسطة جماعات عديدها من عناصر محلية و مرتزقة ،بقصد إغراقها في مستنقع أعد لها من أجل إضعافها تمهيدا لإسقاطها . لا بد هنا من الإشارة إلى أن دول المعسكر الغربي ، تحت قيادة الولايات المتحدة كانت غالبا المبادر ة إلى إشعال الحروب إشباعا لطموحاتها في توسيع رقعة هيمنتها و بسطا لنفوذها .
بكلام أكثر وضوحا و صراحة ، كان الإتحاد السوفياتي حتى سنوات 1980 ، يوفر الحماية للدول الناشئة إذا ما لجأت إليه حرصا على إنجاز سيرورة التحرير من الإستعمار و تجنيبا للإكراه على الارتباط بالولايات المتحدة الأميركية بعلاقة تبعية .و لكن من المعلوم أن الأمور تغيرت بعد انهيار الإتحاد السوفياتي وظهور المشروع الأميركي على حقيقته تحت عناوين مثل " نهاية التاريخ " ، " معسكر الخير و معسكر الشر " ، " صراع الحضارات " و تشريع " التمييز العنصري " و الضرب بالقانون الدولي عرض الحائط . نجم عن هذا كله عدد كبير من الحروب كانت الغاية منها تصفية " الدولة الوطنية " بوجه عام ، بأبعادها الإقتصادية و الخدماتية ، و التنموية ، إحلالا " لدولة " عملاء الشركات متعددة الجنسيات ، لتسويق ثروات البلاد الطبيعية و البشرية بحيث تكون الأفضلية لهذه الشركات .
كانت الولايات المتحدة الأميركية و أعوانها من الدول الأوروبية طلقاء اليد في حربهم على العراق و ليبيا ، فقتلوا و دمروا و أغووا الأحياء بحيث لا تقوم دولة وطنية في هذين البلدين قبل مضي و قت طويل ، على عكس ما جرى في سورية التي إقتنع الروس في أغلب الظن استنادا إلى حروب دول المعسكر الغربي المتتالية و المباشرة و غير المباشرة ، في يوغوسلافيا و العراق و ليبيا و جيورجيا و أذربيجان ، و أوكرانيا ، أنها جزء من أمنهم القومي ، فاضطروا للتدخل ضد جيوش المرتزقة . هكذا كانت الحرب على سورية نسخة أصلية لم ستشهده أوكرانيا ، ابتداء من شباط . فبراير 2022 . ظهرت في هذه الحرب في جميع العناصر التي تتحرك في الحرب الأوكرانية ، و جميع فصولها . فمن المعروف أن دول المعسكر الغربي استخدمت في الحرب على سورية و روسيا ، في سورية، الدين و قدمت السلاح و المال المستشارين و المدربين و المرتزقة ، و الخطط العسكرية و خاضت ضدهما الحرب الإلكترونية و النفسية و الدعائية .و فرضت الحصار التجويعي على الناس ، و شجعت على النزوح إلى البلاد المجاورة ، لكي يكون النازحون ورقة ضغط على الحكومة الوطنية و حكومات الدول المجاورة ، أضف إلى أن زعماء الدول الغربية كانوا يحجون إلى شمال سورية و إلى أنقرة و أسطنبول مثلما يحجون في الراهن إلى كييف و فارصوفيا ,



#خليل_قانصوه (هاشتاغ)       Khalil_Kansou#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الجماعة الدينية و المجتمع الوطني
- ملحوظات في تحولات حركة التحرير الوطني
- كلنا نازحون (2)
- عن الدين و الدولة
- دولة غير وطنية
- كلنا نازحون
- سلاح الدولة و سلاح الجماعات
- ملحوظات في موضوع الإتفاق السعودي الإيراني : توطين النازحين 2
- ملحوظات في موضوع الإتفاق السعودي الإيراني : توطين النازحين
- ملحوظات في موضوع الإتفاق السعودي الأيراني
- الجماعة الإحتماعية
- مصطلحات و مفاهيم مبهمة
- صلاح عموري : فلسطيني منفي من فلسطينيته
- الحرب المستحيلة
- الإستعمار المتحول
- بدعة لبنانية : - التقويم الرمضاني -
- تصوّرات عن حروب متواصلة
- القضية الفلسطينية في عهدة الأجيال مابعد الثالث
- قبل و ما بعد الدولة !
- إعتقام السياسة الوطنية


المزيد.....




- روسيا تختبر في منطقة دونباس كاسحة ألغام روبوتية مدرعة جديدة ...
- مستوطنون يحرقون ممتلكات فلسطينية والجيش يحاصر مسجدا بالضفة
- حزب الله يهاجم مواقع عسكرية ويسقط مسيرة إسرائيلية
- استطلاع: ثلثا الإسرائيليين لا يصدقون ادعاء نتنياهو بشأن غزة ...
- احتجاجات بجامعات حول العالم تدعم -مخيم التضامن مع غزة- بجامع ...
- إسرائيل تفتح تحقيقا في مقتل مسعف فلسطيني متطوع في الضفة الغر ...
- هل تتورط أوكرانيا في حرب السودان كما تفعل روسيا؟
- تقرير عبري: توازن رعب جديد بين طهران وتل أبيب والردع الإسرائ ...
- -حزب الله- يعلن تنفيذ 8 عمليات ضد الجيش الإسرائيلي عند الحدو ...
- تحديد موعد جلسة محاكمة المتهمين في جريمة قتل الحلاق المصري ف ...


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - خليل قانصوه - حروب العرب بالقياس على الحرب في أوكرانيا