أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حقوق مثليي الجنس - منظمة مجتمع الميم في العراق - المعتقد الشخصي والسياسة














المزيد.....

المعتقد الشخصي والسياسة


منظمة مجتمع الميم في العراق

الحوار المتمدن-العدد: 7623 - 2023 / 5 / 26 - 02:47
المحور: حقوق مثليي الجنس
    


أثيرت في الآونة الأخيرة قضية معاقبة نادي نانت الفرنسي وبعض الأندية الأخرى، لمجموعة من لاعبيهم الذي رفضوا المشاركة في حملة دعم لمجتمع الميم، والحملة تمثلت بارتداء اللاعبين لقمصان تحمل شعار قوس قزح، رمز مجتمع الميم؛ هذا الرفض قوبل بشجب واستنكار شديد من قبل الجهات الحكومية في فرنسا، خصوصا من المتحدث باسم الحكومة ووزيرة الرياضة الفرنسية، وطالبت بعض المنظمات غير الحكومية، طالبت بتقديم اعتذار لمخالفتهم قيم الجمهورية الفرنسية.
من جهة أخرى، فأن اللاعبين المقاطعين والرافضين في مشاركة مباريات الدعم، وهم أربعة لاعبين من نادي تولوز: "المغربي زكريا أبو خلال والجزائري فارس شايبي والبوسني سعيد هاموليتش والمالي موسى ديارا" ومن نادي نانت كان اللاعب المصري مصطفى محمد، كل هؤلاء برروا عدم مشاركتهم ب "احترام المعتقدات".
في البدء يجب تسجيل موقف محدد، فلسنا ضد حرية التعبير والمعتقد ابدا، بل ان أكثر شيء يهمنا في هذه الحياة هو حرية التعبير، لكن ما الذي يؤلم حقا ان بعضا من حرية المعتقدات تأخذ جانب سياسي، او يجري تسيسها، خدمة لمصالح قوى معينة.
لا يمكن الشك ببراءة تصريحات مجموعة اللاعبين هؤلاء حول عدم المشاركة، الا ان التصريحات الفرحة والداعمة التي ظهرت بعد عدم المشاركة كانت موضع شك وتساؤل، وهذه التصريحات ظهرت من سياسيين ورجال دين، قد تكون أبرز تلك التصريحات المؤيدة لعدم المشاركة جاءت من نجل الرئيس المصري علاء مبارك، الذي أشاد بموقف اللاعب مصطفى محمد قائلا: "موقف محترم"، مضيفا ان "لدين يحرمها وإنها تتنافى مع قيم ومبادئ المجتمع المصري".
احدى الفرنسيات عبرت بشكل حقيقي عن التناقض في احترام المعتقد الديني قائلة "حسنًا ... عندما أراد اللاعبون ارتداء شارات قوس قزح في قطر، اعترض كثيرون بأنه يجب احترام البلد المستضيف للبطولة.. فأين هم اليوم عندما تطلب فرنسا ارتداء أرقام قوس قزح"؛ ملاحظة مهمة ورائعة، لماذا يجب احترام المعتقدات الدينية للأشخاص في فرنسا والتنازل عن قيم العلمانية، بمقابل رفض واستنكار الحرية الشخصية لمجتمع الميم في البلدان "العربية والإسلامية"، اليست هذه سياسة مقصودة ومتعمدة.



#منظمة_مجتمع_الميم_في_العراق (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت
حوار مع الكاتبة التونسية د. امال قرامي حول ما تعانيه النساء من جراء الحرب والابادة اليومية في غزة، اجرت ا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة رهاب المثلية الجنسية
- اردوگان -نحن ضدّ مجتمع الميم-
- الدعوات الى الحرية.. تقف عند وصولها لمجتمع الميم
- ضجة على أستاذة في المغرب
- مأساة ناشفيل ومصير المتحولين جنسيا
- إذا اصبت بأزمة فصوت ضد المثلية برلمان اوغندا نموذجا
- شيخ الازهر المثلية ومن هب ودب
- بوتين والهجوم المتكرر على المثلية
- اليابان على طريق قانونية زواج المثليين
- اسم الله في الكنيسة البريطانية
- تهديد جعفر توك
- اسلاميو تركيا والهجمة على المثلية
- قاسم حسين صالح والفهم الديني للمثلية
- اعلام قذر يحرض على الفن والمثليين
- حماية فدرالية للمثليين
- الهوس بمعاداة المثلية
- هروب ام افلاس سياسي مقتدى الصدر والمثلية
- القضاء ينصف المثليين
- سفير قطر للمونديال (المثلية مرض عقلي)
- اردوگان يقود تعديلات دستورية ضد المثليين


المزيد.....




- إسرائيل.. عائلات الأسرى تواصل الاحتجاج
- تقرير: بن غفير يطالب بإنهاء التفاوض بشأن الأسرى الإسرائيليين ...
- مندوب إسرائيل لدى الأمم المتحدة يعرض مقطع فيديو لموظف مزعوم ...
- إسرائيل تستدعي مندوبها لدى الأمم المتحدة للتشاور
- قيادي في حماس: لا نعرف من هم الأحياء ومن هم الأموات من بين ا ...
- محادثات القاهرة: حماس تصر على عودة النازحين إلى شمالي غزة
- إسرائيل تستدعي سفيرها لدى الأمم المتحدة
- ارتفاع وتيرة الاقتحامات والاعتقالات في الضفة وغانتس يزور واش ...
- ضروب من التعذيب والتنكيل يواجهها المعتقلون داخل سجون الاحتلا ...
- فينيسيوس نجم ريال مدريد في مرمى العنصرية مرة جديدة


المزيد.....

- الجنسانية والتضامن: مثليات ومثليون دعماً لعمال المناجم / ديارمايد كيليهير
- مجتمع الميم-عين في الأردن: -حبيبي… إحنا شعب ما بيسكُت!- / خالد عبد الهادي
- هوموفوبيا / نبيل نوري لكَزار موحان
- المثلية الجنسية تاريخيا لدى مجموعة من المدنيات الثقافية. / صفوان قسام
- تكنولوجيات المعلومات والاتصالات كحلبة مصارعة: دراسة حالة علم ... / لارا منصور
- المثلية الجنسية بين التاريخ و الديانات الإبراهيمية / أحمد محمود سعيد
- المثلية الجنسية قدر أم اختيار؟ / ياسمين عزيز عزت
- المثلية الجنسية في اتحاد السوفيتي / مازن كم الماز
- المثليون والثورة على السائد / بونوا بريفيل
- المثليّة الجنسيّة عند النساء في الشرق الأوسط: تاريخها وتصوير ... / سمر حبيب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حقوق مثليي الجنس - منظمة مجتمع الميم في العراق - المعتقد الشخصي والسياسة