أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جعفر العلوجي - الكبار لا يلتفتون الى الوراء














المزيد.....

الكبار لا يلتفتون الى الوراء


جعفر العلوجي

الحوار المتمدن-العدد: 7737 - 2023 / 9 / 17 - 20:33
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


يقول شاعر العرب الاكبر العراقي ابو الطيب المتنبي في مطلع واحدة من اروع قصائده
عَلى قَدرِ أَهلِ العَزمِ تَأتي العَزائِمُ.- وَتَأتي عَلى قَدرِ الكِرامِ المَكارِمُ.
وَتَعظُمُ في عَينِ الصَغيرِ صِغارُها.- وَتَصغُرُ في عَينِ العَظيمِ العَظائِمُ.

لقد لخص المتنبي في بيتين من الشعر مكانة القائد الناجح وعظم شخصيته وقدرته على العمل والابداع دون ان يكترث بصغائر الامور او من يكيل العداء وهو ليس بحجمه ، وحقيقة القول ان المثال الذي نتكلم عنه وبدون مقدمات هو لبعض القيادات الاولمبية العراقية بصورة عامة وما تنجزه من عمل لمكتبها التنفيذي يحسب لتطور الرياضة العراقية ، او ما نشاهده ونسجله يوميا للدكتور عقيل مفتن كأضافة نوعية وحركة لاتعرف الفتور ولا الاعذار حتى اصبح هدفا لضعاف النفوس واصوتهم وابواقهم النشاز الذين اغاضهم نجاح مفتن وخطواته الشاسعة الملموسة في ميادين الرياضة العراقية بالرغم من قصر فترة وصوله الى مكتب النائب الاول لرئيس اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية .
وللمتابع لتحركاته فانه لن يجد يوما واحدا وربما ساعة بلا عمل وحركة لتكريم أصحاب الانجاز في كل الالعاب الرياضية هنا ، ولدعم الاتحادات الرياضية وموازنتها هناك والتواصل الذي يستمر بما يترك أفضل ألاثر في النفوس مع فرقنا الموفدة والسؤال عنهم ، اما عند دعم المحتاجين منهم في اصعب الظروف فان القائمة تطول جدا ويقوم هو شخصيا بمتابعة احوال المرضى وتفقدهم ، كحالة انسانية يأنس لها كثيرا وربما كانت مصدر سعادة له .
ولو تابعنا السير في الحديث والبحث وصولا الى النقلة التي احدثها في اتحاد الفروسية الذي اعاد اليه الروح فان الفترة القياسية التي تتحدث عن نفسها ترغمك ان تسجل عنوان الرجل المناسب في المكان المناسب ، ونشدد بان تحرك مفتن بكل ما طرح من مواضيع في العلن يقابله في الجانب الاخر تفاعل وتعامل مع السادة في لجنة الرياضة والشباب البرلمانية والوزراء والمسؤولين في الحكومة لحسم قضايا مهمة جدا ، كان من بينها رفع سقف الرصيد المخصص الى الاتحادات الرياضية واسنادهم مركزيا الامر الذي اسهم بحلحلة الكثير من الاشكالات التي كانت تواجه اعداد منتخباتنا الوطنية الى البطولات الخارجية .
نعم لقد انعكس فوز الدكتور عقيل مفتن رئيس الاتحاد العراقي للفروسية، بمنصب النائب الأول لرئيس اللجنة الاولمبية، على مستقبل وواقع العمل الاولمبي والرياضي و على تطور العمل الاولمبي وتحفيز الاتحادات الرياضية والاندية و ان هذا الفوز الواضح والمشهود يؤكد على ان الجمعية العمومية للجنة الاولمية قد نجحت في اهم اضافة لها بطموح وعمل متقن ، وان الاصوات النشاز التي اعتادت ان تقذف الاشجار المثمرة بحجر ستظل عاجزة امام شخصية الدكتور مفتن ومثله لايلتفت الى المبتزين والمتصيدين في الماء العكر وهناك المهم والاهم الذي اخذه مفتن على عاتقه كرسالة وانجاز وطريق تسير عليه الاجيال .

همسة ...
قد يتهمني البعض بالانحياز والمبالغة وقد عرفت بالانتقاد الصريح وتشخيص الخطأ، ومع ذلك فان ما يدهش ويستحق الثناء في رياضة بلدنا الصريح يستحق الاطراء وساعيد ما اسلفت ان لزم الامر .



#جعفر_العلوجي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- ( انا بكره اسرائيل )
- الكابتن – ما قل ودل
- قيادة متميزة .. الشمري انموذجا
- السقوط المرتقب
- كلاب الرئيس
- كارثة الشباب والرياضة
- حديث ألاستثمار الرياضي
- يوم الشباب نظرية ( الاستكان والخاشوكة)
- الحضور الجماهيري ودعم الاندية
- وزارة الشباب والاندية والاحتراف
- أبليس واحتضان الجرابيع !!!
- اعيد ذكرها مجبرا
- ٠البطولات لا تقبل القسمة
- عساكم من عواده العيد بنكهة رياضية
- القانون الرياضي الموحد.. إشارات عاجلة
- في الذكرى 154 لتأسيسها القدح المعلى لصاحبة الجلالة
- رحلة للنسيان _ ( وطباخ الريس )
- الوطنية – لا ارى لا اسمع لا اتكلم!
- الفساد يضرب عميقاً
- بالعلامة الكاملة – من السوداني الى مفتن


المزيد.....




- فيديو يظهر لحظة إطلاق توماس ماثيو كروكس النار على ترامب وتدخ ...
- نجيب ساويرس يعلق على صورة تجمعه برئيس وزراء إثيوبيا وعلاقته ...
- سوريا تشهد انتخابات مجلس الشعب
- جيل بايدن تتصل بميلانيا.. وترامب يرفض تغيير موعد مؤتمر الجمه ...
- -لولاه لاخترقت الرصاصة رأسي-.. ترامب يتحدث عن سببب بسيط أنقد ...
- شاهد: الجيش الإسرائيلي يواصل عملياته في رفح ويزعم تدمير بنية ...
- رجل أعمال ألماني يكشف لمن يجب توجيه الشكر على -العيش بدون حر ...
- هل التلك مادة مسرطنة؟
- روسيا تطور قطارات صديقة للبيئة
- اكتشاف علاقة بين الهباء الجوي واحتمال الإصابة بالشلل الدماغي ...


المزيد.....

- فكرة تدخل الدولة في السوق عند (جون رولز) و(روبرت نوزيك) (درا ... / نجم الدين فارس
- The Unseen Flames: How World War III Has Already Begun / سامي القسيمي
- تأملات في كتاب (راتب شعبو): قصة حزب العمل الشيوعي في سوريا 1 ... / نصار يحيى
- الكتاب الأول / مقاربات ورؤى / في عرين البوتقة // في مسار الت ... / عيسى بن ضيف الله حداد
- هواجس ثقافية 188 / آرام كربيت
- قبو الثلاثين / السماح عبد الله
- والتر رودني: السلطة للشعب لا للديكتاتور / وليد الخشاب
- ورقات من دفاتر ناظم العربي - الكتاب الأول / بشير الحامدي
- ورقات من دفترناظم العربي - الكتاب الأول / بشير الحامدي
- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - جعفر العلوجي - الكبار لا يلتفتون الى الوراء