أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال جمال بك - وجه الخير وبريد ساحة الكرامة














المزيد.....

وجه الخير وبريد ساحة الكرامة


كمال جمال بك
شاعر وإعلامي

(Kamal Gamal Beg)


الحوار المتمدن-العدد: 7738 - 2023 / 9 / 18 - 10:05
المحور: الادب والفن
    


وحيدا. مع امرأة قبل منتصف العمر على مقعد خشبي في حديقة المشفى، هي تكلم الأشجار بلغة نورانية، وهو ومن معه يستمعون مثلها إلى ما تردُّ به الأشجار.
من صمغها سال في ليلة قمراء بعض ما التصق من طيبه في خلايا الغريب، قال الشاعر من وراء الجذع: إن المشاعر والذاكرة من جمر الشوق وشوك الحنين. وإن كبوة الذكريات وفقاعات النسيان تخطف (أنا) المنفي إلى أعماق دوامة لا قرار لها بثوان من اغتراب تشابك ال(هنا) وال(هناك) مثل كرة صوف تلهو بخيوطها قطط المدينة.

اقترب طبيب من المدخنين منه لسؤاله عن الاختباء، فاستعار منه مريوله الأبيض وحدّثه أن ال(هنا) وال(هناك) قشرتا مكان يختبئ تحتهما مخيخ، دود تلافيفه في الزمان، لمساعدة الأطراف على التحرُّك بسلاسة ودقَّة.
الدقّة والتوثيق، بدقّة قلب، و دقّة ساعة، لا بدقّة باب مأسورة أخشابه، ولا بما روت له أمُّه عن أسلافها بأنَّ ساقيا حاجّا يطوف على البيوت، ذات يوم ـ وعلى غير عادته ـ فتحت له امرأة شبَّاك لهفتها بعدما دقَّه برشة ماء، فتسلق جديلتها، وسقاها ـ وهي مذهولة ـ من بوسة مسروقة، وفي استجواب زوجها حال عودته سألته عن شؤون يومه، فاعترف لها نادما بلحظة اشتهاء عابرة لزبونة حسناء دقّت لحاء باب متجره، خطف منها ثمن فستان اشترته بوسة، لا يعرف دافعها ولا تفسيرها، كفَّ واكتفى. تسامحا على ما أقرَّا به، ووقعا عقد اتفاقهما بختم ابتسامتها "دقّة بدقّة ولو زدت لزاد السَّقّا".
********** **********
وحيدة ويتيمة. ثورة شعب لنيل حريته وكرامته من طغاة استولوا على البلاد وأفسدوها، أذلوها بالحديد والنار والإخفاء وراء الشمس، وأرهبوها بأذرع أخطبوطاتهم الأمنية. وأطلقوا عليها وحوش الجهل والعماء الديني، واستجلبوا الغازي والمحتل، ودمروا إنسانها ونسيجها، وهجروا الملايين من أهلها، واتهموا أبناءها حاملي الورود وقناني الماء للجنود المهاجمين بأنهم هنود حمر!
الأحمر من يصدق سرديَّتهم، في قاع الكارثة حيث الأجسام الهزيلة المتعبة، والوجوه الخارجة للتو من مدافنها، ومن تناثر قهرا في المنافي والشَّتات وظلت آثار غبار الصدمة على ما تبقَّى من جسده بعدما احترقت روحه أو تدمَّت.
وحيدة هي الغزالة. ما زلت تسرح وتثب بين سهل وجبل. والمتوحشون في أوكارهم يتربَّصون بها. والعالم الساقط في انحطاط صمته يصنع الأسلحة الفتاكة لتجريبها، وتبيّن الدقَّة!
********** **********
وحيدا. التفت الغريب إلى المرأة الخمسينية خارج المشفى بعد تسوّقها من المتجر، هي لا تريد السَّلام، وهو لا يحبُّ الحرب. توارت خلف الأشجار كثيرة. شكرها على الموسيقى، وعاد معها بانتظار استلام البريد من ساحة الكرامة.



#كمال_جمال_بك (هاشتاغ)       Kamal_Gamal_Beg#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الصادق مسيلمة الحافظ
- ثم عادت مطفأة
- الحاضرون أمانة
- أسلاك بَكْرةٍ شائكة
- العزيز ون الخيّر ون
- بلاد لضحكة ليلى
- أطفال عبّاد الشّمس
- الرحلة المتأخرة
- حبّابة
- الألف.. وإبريقها المقصورة
- انكسار الوردة في غصنها
- السَّاعة الحمصيَّة الكبرى
- الغريق المجهول 751
- نار الصمت في صوت أورنينا
- وطن النملة البديل
- لا تدع طقمك الرسمي يتبعك
- وجه الخير و السيف الدمشقي
- من مقام البجعة
- كروموسوم 21 قيراط
- الأزمة والأحداس مع محافظ حمص


المزيد.....




- -مصافحة وأحضان-.. تركي آل الشيخ يستقبل عمرو دياب في الرياض و ...
- -بيكاسو السعودية-..فنان يلفت الأنظار برسومات ذات طابع ثقافي ...
- كتبت الشاعرة العراقية (مسار الياسري) . : - حكايتُنا كأحزان ا ...
- غَيْرُ المَأسُوْفِ عَلَيْهِم ((2))
- كتبت الشاعرة العراقية (مسار الياسري) . : حكايتُنا كأحزان الأ ...
- فيلم المابين التونسي يحصد جائزة مهرجان جنيف الدولي للأفلام ا ...
- فنان مصري كبير يحذر من -مؤامرة تستهدف الثقافة المصرية-
- المفكر الإيطالي فينيتسياني: أنأى بنفسي عن موقف الحكومة من حر ...
- المُخرج الكوري كيم كي دوك: ???????بيوتنا خالية ومغلقة تنتظر ...
- فيلم روسي يشارك في مهرجان -مومباي- الدولي للأفلام الوثائقية ...


المزيد.....

- الكتابة المسرحية للأطفال بين الواقع والتجريب أعمال السيد ... / الويزة جبابلية
- تمثلات التجريب في المسرح العربي : السيد حافظ أنموذجاً / عبدالستار عبد ثابت البيضاني
- الصراع الدرامى فى مسرح السيد حافظ التجريبى مسرحية بوابة الم ... / محمد السيد عبدالعاطي دحريجة
- سأُحاولُكِ مرَّة أُخرى/ ديوان / ريتا عودة
- أنا جنونُكَ--- مجموعة قصصيّة / ريتا عودة
- صحيفة -روسيا الأدبية- تنشر بحث: -بوشكين العربي- باللغة الروس ... / شاهر أحمد نصر
- حكايات أحفادي- قصص قصيرة جدا / السيد حافظ
- غرائبية العتبات النصية في مسرواية "حتى يطمئن قلبي": السيد حا ... / مروة محمد أبواليزيد
- أبسن: الحداثة .. الجماليات .. الشخصيات النسائية / رضا الظاهر
- السلام على محمود درويش " شعر" / محمود شاهين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - كمال جمال بك - وجه الخير وبريد ساحة الكرامة