أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبدالله احمد التميمي - الفن واقتصاد الخوف














المزيد.....

الفن واقتصاد الخوف


عبدالله احمد التميمي
فنان وباحث

(Abdallh Ahmad Altamimi)


الحوار المتمدن-العدد: 7799 - 2023 / 11 / 18 - 18:52
المحور: الادب والفن
    


يصنف الخوف من بين المشاعر الأقل فهما في مجال الفن، كذلك يمكن اعتبار الخوف والشجاعة وجهين لعملة واحدة، لتغطية تكاليف رحلة ذات أبعاد مظلمة من تحالف الصهيونية مع قنوات الإعلام الإخبارية التي تتقاطع كل يوم مع ما يتم تحميله من فيديوهات عبر مجموعات الوتساب، حيث يظهر الخوف فيهما، كمحرك رئيسي للعديد من الظواهر الاقتصادية والاجتماعية، وبالتالي يتم تسخير هذا الكم الهائل من الصور للترويج للخوف، وفي ذات الوقت أداة للسيطرة على الشعوب، بهدف دفعهم للتخلي عن حقوقهم الشرعية، ومن هنا تظهر الشجاعة في عدم الانبطاح تحت تأثير صور مشاهد الخوف، كشكل من أشكال المقاومة للرأسمالية، التي تمثل الطريق المظلم للشارع العربي، وكما قال تولستوي "إن الخوف يؤدي إلى الغضب... والغضب يؤدي إلى الكراهية... والكراهية تؤدي إلى المعاناة"، وبالتالي طالما أن المجتمع يعيش في خوف ومعاناة، فإن ذلك يعني مزيدا من السيطرة والسلطة، حتى يصبح نشر الخوف عبر الوسائط الرقمية رافعة للاقتصاد، ومزيد من الأثرياء الذين يحصدون المليارات من تأثير فعل الخوف.
فضلا ان زيادة مشاهد القتل والدمار على وسائل التواصل الاجتماعي، تزيد حمى غليان المجتمع بالغضب والكراهية اتجاه الصهيونية ومن يحالفها، وفي اللحظة التي ينغلق فيها العقل الجمعي للمجتمع بالخوف، لن يكون للرئيس حاجة في الاستيلاء على حقوق المواطنين، بل إن المجتمع الذي يملؤونه الخوف وتسري في دمائهم الوطنية سيقدمون بلا شك كل حقوقهم الشرعية مجانا للرئيس بكل سرور. فالشعب الذي يعيش تحت تأثير الخوف من الحرب، يكون على استعداد للتخلي عن المطالبة بالحقوق، وبالتالي اننا نعرض انفسننا طوعا للخوف، من خلال المشاهدة المستمرة لوسائل الاعلام المسيرة والتي تبث صور الدمار والخوف والرعب على مدار الساعة، حتى تصبح هذه المشاهد سلاحا ضد مطالبة الشعب بحقوقهم الأساسية.
"وفي هذا السياق يأتي دور الفن كوسيلة للتحرر من قيود الخوف، وأداة للمقاومة من خلال التأثير على الوعي الجمعي، فضلا على تحليل وفهم الجوانب المظلمة للسلطة والمجتمع في القرن الواحد والعشرين... يتبع



#عبدالله_احمد_التميمي (هاشتاغ)       Abdallh_Ahmad_Altamimi#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الفن مقابل المال
- الفن المعاصر في الحالة الغازية
- اثر التكنلوجيا في التلقي ما بين القصيدة واللوحة
- ما هو NFT
- عين العقل
- المعلم
- كيف تقرأ الشكل الدال
- ما هو الشكل ؟
- الاشكال الرمزية
- ما هو أثر الجيل الخامس (5G)
- هندسة المدن الذكية ما بعد الكورونا
- الذكاء الاصطناعي وهندسة المعرفة
- إنترنت الاشياء والذكاء الرقمي
- الاستثمار في الفن التشكيلي
- الثقافة والصناعات الإبداعية
- جيل الفا
- الكفاءة الانتاجية في العملية التعليمية
- الوظائفية في التعليم Productivity in education
- الانتاجية في التعليم
- الفن وصعوبات التعلم


المزيد.....




- رحيل الممثلة الأمريكية شانين دوهيرتي بعد معركة مع مرض السرطا ...
- مبروك مقدما.. خطوات الاستعلام عن نتائج الثانوية العامة اليمن ...
- -فيلم الدراجات-.. إسدال الستار على أزمة أثارت ضجة في مصر
- “حالًا اضبط” .. تردد قناة كراميش الجديد 2024 لمشاهدة ممتعة م ...
- “عيالك قلبهم هيرقص من الفرحة” .. تردد قناة طيور بيبي الجديد ...
- نقاش حول-سوق الفن وصناعة القيمة-في موسم أصيلة الثقافي ال45
- مغردون: مسرحية أم محاولة اغتيال؟.. ترامب الفائز في جميع الحا ...
- الموعد.. عرض مسلسل قيامة عثمان الجزء الثاني مترجمة للعربية 2 ...
- خبير أميركي: رصيف غزة العائم مسرحية لإشغال الرأي العام
- “هندسة البترول 98.4%”.. تنسيق الدبلومات الفنية 2024 في جميع ...


المزيد.....

- الرفيق أبو خمرة والشيخ ابو نهدة / محمد الهلالي
- أسواق الحقيقة / محمد الهلالي
- نظرية التداخلات الأجناسية في رواية كل من عليها خان للسيد ح ... / روباش عليمة
- خواطر الشيطان / عدنان رضوان
- إتقان الذات / عدنان رضوان
- الكتابة المسرحية للأطفال بين الواقع والتجريب أعمال السيد ... / الويزة جبابلية
- تمثلات التجريب في المسرح العربي : السيد حافظ أنموذجاً / عبدالستار عبد ثابت البيضاني
- الصراع الدرامى فى مسرح السيد حافظ التجريبى مسرحية بوابة الم ... / محمد السيد عبدالعاطي دحريجة
- سأُحاولُكِ مرَّة أُخرى/ ديوان / ريتا عودة
- أنا جنونُكَ--- مجموعة قصصيّة / ريتا عودة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - عبدالله احمد التميمي - الفن واقتصاد الخوف