أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - محمود سلامة محمود الهايشة - ما معنى هدنة تكتيكية في المعارك العسكرية؟














المزيد.....

ما معنى هدنة تكتيكية في المعارك العسكرية؟


محمود سلامة محمود الهايشة
(Mahmoud Salama Mahmoud El-haysha)


الحوار المتمدن-العدد: 7800 - 2023 / 11 / 19 - 00:53
المحور: الارهاب, الحرب والسلام
    


الهدنة التكتيكية هي وقف مؤقت لإطلاق النار بين طرفين متحاربين بهدف تحقيق هدف تكتيكي معين. قد يكون الهدف هو جمع الجثث أو الجرحى، أو إعادة تنظيم القوات، أو بناء التحصينات، أو نقل المعدات، أو حتى إجراء مفاوضات.
تُستخدم الهدن التكتيكية بشكل شائع في المعارك الطويلة الأمد، حيث يمكن أن توفر فترة راحة للجنود وتسمح لهم بالاستعداد للمعارك المقبلة. كما يمكن استخدامها في المعارك القصيرة الأمد، حيث يمكن أن تمنح أحد الطرفين فرصة للتجمع أو إعادة التفكير في خطته.
هناك العديد من الطرق لإعلان الهدنة التكتيكية. قد يتم الإعلان عنها شفهيًا أو كتابيًا، أو عن طريق إطلاق إشارة معينة، مثل إطلاق قذيفة فارغة أو رفع العلم الأبيض.
عادةً ما تكون الهدن التكتيكية مؤقتة وقصيرة الأمد. ومع ذلك، في بعض الحالات، قد تتحول إلى هدنة دائمة أو إلى اتفاق سلام.

# فيما يلي بعض الأمثلة على الهدن التكتيكية في المعارك العسكرية:
• في الحرب العالمية الأولى، أعلنت ألمانيا والحلفاء هدنة لمدة 48 ساعة في عام 1918 لجمع الجثث والجرحى.
• في الحرب الأهلية الأمريكية، أعلنت القوات الأمريكية والكونفدرالية هدنة لمدة 100 ساعة في عام 1864 للسماح لعائلات الجنود بزيارة أحبائهم.
• في حرب لبنان عام 2006، أعلنت إسرائيل وحزب الله هدنة لمدة 48 ساعة في عام 2006 لجمع الجثث والجرحى.
تُعد الهدن التكتيكية أداة مهمة يمكن استخدامها لتحقيق أهداف عسكرية معينة. فهي يمكن أن تساعد في تقليل الخسائر البشرية والإصابات وتسمح للأطراف المتحاربة بإعادة تنظيم صفوفها.
===.
# الكلمات المفتاحية:
#الهدن_التكتيكية ؛ #المعارك_العسكرية ؛ #جيش_الاحتلال ؛ #محمود_سلامه_الهايشه



#محمود_سلامة_محمود_الهايشة (هاشتاغ)       Mahmoud_Salama_Mahmoud_El-haysha#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- هل للحزن فوائد؟
- ما هو دور استطلاعات الرأي في اتخاذ القرارات السياسية؟
- ما هو موقف القانون الدولي من احتلال المستشفيات؟
- التنمر الرقمي الالكتروني!!
- هل من حق المحتل الدفاع عن نفسه بالقانون الدولي؟
- ما هي مواصفات الشبك المستخدم في صيد الروبيان؟
- البراجماتية السياسية
- كم تحتاج مياه البحر من طاقة لتحليتها لتصبح صالحة للشرب؟
- ما هو أهمية التصنيف الائتماني للدول؟
- بروتوكول هانيبال؟!!
- مخاطر الفسفور الأبيض في الحروب؟!
- استخدام الانفاق في الحروب؟!
- على أطلال جسر خشبي|| يسير الكاتب عزت الخضري
- سيكولوجيا الخوف من الموت بقصة -من أجل أمي- للقاص هشام أزكيض
- بقصة -للعمل فطنة- للكاتب د. طارق أبو الخير..التراث الشعبي ال ...
- حرية بحرية بحيلة ذكية من طفل بقصة المصيدة!! للكاتب عصام الإم ...
- يلعب الطب التقليدي دورًا مهمًا في الرعاية الصحية بالبلدان ال ...
- ما بين الغربة ومرض الأم في قصة شمعة للكاتب أسامة الفرماوي.. ...
- نبات السمسم من أهم المحاصيل الزيتية في العالم، وله نشاط مضاد ...
- عدم تشغيل عداد التاكسي.. في قصة شاهد إثبات ل بهاء الدين حسن. ...


المزيد.....




- الاتحاد الأوروبي يشكل لجنة لمكافحة سرقة المساعدات الغربية في ...
- الأردن.. حريق كبير بأشجار حرجية في عجلون (فيديو)
- كييف ستطلب بيانات حول سحب توقيعي العراق والأردن من بيان -قمة ...
- لابيد: كان على نتنياهو حل الحكومة بدلا من مجلس الحرب
- بسبب ارتفاع الحرارة.. إيقاف تفويج الحجاج إلى الجمرات في الذر ...
- عائلة نائبة رئيس كولومبيا تتعرض لإطلاق نار
- الاحتلال يعلن إصابة 16 جنديا ويحرق صالة المغادرين في معبر رف ...
- انطلاق حملة انتخابات البرلمان الفرنسي ومخاوف من أقصى اليمين ...
- إذاعة الجيش الإسرائيلي: تأسيس فرقة جديدة لجنود الاحتياط
- إعلام إسرائيلي: يجب التحقيق بشفافية في أسباب تدمير مدرعة الن ...


المزيد.....

- كراسات شيوعية( الحركة العمالية في مواجهة الحربين العالميتين) ... / عبدالرؤوف بطيخ
- علاقات قوى السلطة في روسيا اليوم / النص الكامل / رشيد غويلب
- الانتحاريون ..او كلاب النار ...المتوهمون بجنة لم يحصلوا عليه ... / عباس عبود سالم
- البيئة الفكرية الحاضنة للتطرّف والإرهاب ودور الجامعات في الت ... / عبد الحسين شعبان
- المعلومات التفصيلية ل850 ارهابي من ارهابيي الدول العربية / خالد الخالدي
- إشكالية العلاقة بين الدين والعنف / محمد عمارة تقي الدين
- سيناء حيث أنا . سنوات التيه / أشرف العناني
- الجدلية الاجتماعية لممارسة العنف المسلح والإرهاب بالتطبيق عل ... / محمد عبد الشفيع عيسى
- الأمر بالمعروف و النهي عن المنكرأوالمقولة التي تأدلجت لتصير ... / محمد الحنفي
- عالم داعش خفايا واسرار / ياسر جاسم قاسم


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الارهاب, الحرب والسلام - محمود سلامة محمود الهايشة - ما معنى هدنة تكتيكية في المعارك العسكرية؟