أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى حمدان - المناضل الأخير














المزيد.....

المناضل الأخير


مصطفى حمدان
كاتب وشاعر

(Mustafa Hamdan)


الحوار المتمدن-العدد: 7885 - 2024 / 2 / 12 - 04:47
المحور: الادب والفن
    


لأني صامتٌ بين اللحظة والحدث
غيرت معالم الحديث
وغيرت مِن حولي أشيائي
شاردٌ في معتقل
وخائف مِن الخبر القادم
أحفظ اناشيداً وأصعد الجبل
فهل تَزلْ
تحمل الرصاصة القصيدة والخنجر
إلى الأزل
فهل تَنزل
أنت شهيدٌ ساذج إن سقطت
وهُم قتلة أذكياء
أنت من لا زال يصعُد
نحو الموت أو المعتقل
فهل للجبل والمساحة نهاية أو حدود
وهل إنتهى النشيد
نعم أجل أجل لا زلت أصعد
لأعبر الحدود
***
أنا جثةً إعتادت الموت
عند نهاية كل صيف
ويمُر الشتاء ويأتي ربيعاً آخر
ومِن جديد أُتهم بالجنون
يصنعوا لي تابوت جديد
وسجناً مِن حديد
قلتها لكم ألف مرة
أنا مُهرةٌ تجيد العدو في معتقل
سأكتب على جرحي إن سقطتُ
أول مرثية للقدر
وسأرسم على صفحات جلدي
آخر مرثية للعمر
فهل لا زلت تصعد الجبال
نحو الحدود إلى الأزل
***
الجسد قابل للموت
والذاكرة قابلة للنسيان
والمخيم أبعد مكان عن القدس
يدخله اللصوص وقراصنة الموت
يقتلون كل شيء ويمضوا
نحلم بسماء خالية من الطائرات
والسحب الدخانية
نحلم بأبسط الأشياء
لحاجتنا اليومية
وننظر الى أُفقٍ بعيد
لا نرى سوى مزيدٌ من القذائف
مزيد من الدخان
مزيد من الموت
فهل على ضفاف المخيم هناك
من يرسم صورةً لموتنا
من يسمع عويل نسائنا
وهل من هناك على الأقل من يستطيع
ان يكتب عن حالنا قصيدة أو مرثية
ذهب المخيم واختفت الطرقات
وما تبقى لنا إلا الموت
أو نسطر على طول جراحنا
حكاية صمودٍ وملحمة أبدية



#مصطفى_حمدان (هاشتاغ)       Mustafa_Hamdan#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت
حوار مع الكاتبة التونسية د. امال قرامي حول ما تعانيه النساء من جراء الحرب والابادة اليومية في غزة، اجرت ا


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- رسائل قصيرة من غزة
- إلى أخي في غزة
- يوميات نيوريكية(حديث عابر عن الانتخابات)
- شعبٌ وطغاة (قصيدة)
- ذاكرةٌ للموتى «قصة قصيرة»(3) والأخير
- ذاكرةٌ للموتى «قصة قصيرة»(2)
- ذاكرةٌ للموتى «قصة قصيرة»(1)
- أرضُ الفقراء
- بعدَ المُخيّم..وعن هذه الأرض ! أين نذهب ؟
- فلسطين .. من مشروع تسوية الى مشروع تصفية
- من ذاكرة النكبة
- سايكس بيكو ! ولعنة المئة عام
- نشيدُ الأرض للمطر والشهداء
- خبز الفقراء
- معاً نُغني رفيقتي
- إلى امرأة في بلادي
- إلى صديقي الشهيد
- موْتُ غريب
- مدينة الغرباء
- الفاصِل بين الدقيقتين .. الفاصِل بين السنتين


المزيد.....




- مراسل RT العربية سرغون هدايه -يصلي بلغة الرب- في افتتاح مهرج ...
- حلقة Kurulus Osman 149.. مسلسل قيامة عثمان الحلقة 149 مترجمة ...
- أنتقام تاج الدين نويان.. مسلسل قيامة عثمان الحلقة 149 مترجمة ...
- شجاعة السكران
- بعد صراع مع المرض.. رحيل الفنانة السورية ثناء دبسي
- رحيل الفنانة السورية ثناء دبسي.. مسيرتها الفنية قاربت الـ65 ...
- وفاة الفنانة السورية ثناء دبسي عن 83 عاما
- وفاة فنانة سورية شهيرة والنقابة تنعيها
- عقب زواجه وهو في عمر 69.. الفنان المصري محمود عامر ينهار من ...
- فن الكاريكاتير.. سلاحٌ يستخدمه الفلسطينيون في نضالهم


المزيد.....

- صلاح عمر العلي: تراويح المراجعة وامتحانات اليقين (7 حلقات وإ ... / عبد الحسين شعبان
- غابة ـ قصص قصيرة جدا / حسين جداونه
- اسبوع الآلام "عشر روايات قصار / محمود شاهين
- أهمية مرحلة الاكتشاف في عملية الاخراج المسرحي / بدري حسون فريد
- أعلام سيريالية: بانوراما وعرض للأعمال الرئيسية للفنان والكات ... / عبدالرؤوف بطيخ
- مسرحية الكراسي وجلجامش: العبث بين الجلالة والسخرية / علي ماجد شبو
- الهجرة إلى الجحيم. رواية / محمود شاهين
- سعيد وزبيدة . رواية / محمود شاهين
- عد إلينا، لترى ما نحن عليه، يا عريس الشهداء... / محمد الحنفي
- ستظل النجوم تهمس في قلبي إلى الأبد / الحسين سليم حسن


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الادب والفن - مصطفى حمدان - المناضل الأخير