أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - اسعد عبدالله عبدعلي - الغول الجديد: تجارة المخدرات في العراق














المزيد.....

الغول الجديد: تجارة المخدرات في العراق


اسعد عبدالله عبدعلي

الحوار المتمدن-العدد: 7933 - 2024 / 3 / 31 - 21:42
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


أكبر مخاطر يعيشها العراق حاليا هي تجارة المخدرات, ولا يمكن انكار ان تجارة المخدرات هي ظاهرة عالمية تؤثر على العديد من البلدان، والعراق لا يخلو من هذه الظاهرة الخطيرة, التي توسعت جدا في السنوات الاخيرة, تعتبر تجارة المخدرات في العراق أمراً يثير القلق ويهدد الأمن والاستقرار في البلاد, وتعود جذور هذه الظاهرة إلى عوامل اجتماعية واقتصادية وأمنية متشعبة, ويبقى عامل الاحتلال الامريكي وتغييب القانون هو العامل الأكثر تأثيرا وسط تراكمات كثيرة عاشها العراق منذ هزيمة الكويت عام 1991.
وتعتبر الحرب والصراعات الدائرة في العراق منذ عقود واحدة من العوامل الرئيسية التي ساهمت في تفاقم تجارة المخدرات, وانتشار الفقر وتوسع الفوضى وانعدام الأمان في بعض المناطق, يجعلها ملاذاً آمناً لتجار المخدرات الذين يستغلون هذه الظروف لترويج منتجاتهم بكل حرية, بالإضافة إلى ذلك يعاني العراق من ظروف اقتصادية صعبة، مما يدفع بعض الأفراد إلى اللجوء إلى تجارة المخدرات كوسيلة للكسب السريع.
باختصار.. ان تجارة المخدرات في العراق تمثل تحدياً كبيراً يتطلب تعاون وتنسيق بين الحكومة والمجتمع المدني والمؤسسات الأمنية, لمواجهتها بفعالية, والحد من تأثيرها السلبي على المجتمع العراقي.

• طرق تهريب المخدرات للعراق
تهريب المخدرات إلى العراق يتم عبر عدة طرق وقنوات مختلفة, نظراً لتنوع أنواع المخدرات وتعقيدات الوضع الأمني في المنطقة, ومن بين الطرق الشائعة لتهريب المخدرات إلى العراق... هي:
1- الحدود البرية: تُستخدم الحدود البرية التي يحدها العراق مع الدول المجاورة, كممرات رئيسية لتهريب المخدرات, ويتم تهريب المواد المخدرة عبر الحدود البرية سواء عبر المركبات أو عن طريق الأشخاص الذين يحملونها في حقائبهم أو ملابسهم.
2- الحدود البحرية: تستخدم الحدود البحرية القريبة من العراق لتهريب المخدرات عبر السواحل, تتم هذه العمليات عادةً عبر قوارب صغيرة, أو زوارق تقوم بنقل المواد المخدرة إلى السواحل العراقية.
3- الطرق الجوية: تستخدم الطائرات الخاصة والطائرات الصغيرة أحياناً, بل حتى الطائرات المسيرة لتهريب المخدرات إلى العراق عن طريق الجو, ويتم تخبئة المواد المخدرة في حاويات صغيرة, أو حقائب تقل عبر الطائرات.
4- الشبكات السرية: تعتمد بعض الشبكات الإجرامية على استخدام شبكات سرية ومتطورة لتهريب المخدرات إلى العراق. يتم تنظيم هذه العمليات بدقة وتوجيهها عبر قنوات معينة لتجنب الكشف.

وهكذا يتضح كيف يشكل تهريب المخدرات إلى العراق تحدياً كبيراً للسلطات الأمنية والجهات المعنية، ويتطلب تكثيف جهود مكافحته وتعزيز التعاون الدولي لمواجهة هذه الظاهرة الخطيرة.

• مراكز تجارة المخدرات في العراق
تجارة المخدرات في العراق تتمركز في عدة مناطق ومدن، وتعتمد على عدة عوامل مثل الحدود البرية, والبوابات الحدودية, والتضاريس الجغرافية, فان بعض المناطق التي تشهد نشاطاً كبيراً في تجارة المخدرات في العراق تشمل:
1- مناطق الحدود: المناطق الحدودية مع الدول المجاورة مثل إيران وسوريا وتركيا والسعودية, تشهد نشاطاً كبيراً في تهريب وتجارة المخدرات, نظراً لسهولة التنقل وصعوبة رصد العمليات.
2- مدن العراق الكبرى: مدن مثل بغداد والبصرة والنجف تعتبر مراكز رئيسية لتجارة المخدرات في العراق, نظراً لكثافة السكان والنشاط الاقتصادي فيها.
3- المناطق النائية والمناطق الصحراوية: تستخدم بعض المناطق النائية والمناطق الصحراوية في العراق, كممرات لتهريب المخدرات نظراً لصعوبة رصد العمليات فيها.

ان تجارة المخدرات في العراق تعتمد على شبكات معقدة ومتشعبة, تمتد عبر الحدود والمدن، وتتطلب جهوداً كبيرة لمكافحتها والحد من انتشارها.


• هل جهود الحكومة كافية في ردع تجارة المخدرات؟
لا يمكن القول أن جهود الحكومة العراقية لمكافحة تجارة المخدرات لا تزال غير كافية, فالقضية كبيرة جدا, والحقيقة ان تجارة المخدرات تعتبر ظاهرة معقدة ومتشعبة, وتتطلب جهود متكاملة ومنسقة من الحكومة والجهات الأمنية والمجتمع المدني.
لكن لا يمكن إغفال بعض العوامل التي تجعل جهود مكافحة تجارة المخدرات في العراق غير كافية .. وهي تشمل:
1- ضعف التشريعات والقوانين: قد تكون التشريعات غير كافية أو غير فعالة في مواجهة تجارة المخدرات ومعاقبة المتورطين.
2- نقص التدريب والتجهيز: قد تواجه الجهات الأمنية نقصاً في التدريب والتجهيز اللازمين لمواجهة تجارة المخدرات بشكل فعال.
3- الفساد: قد يكون الفساد والرشوة عاملاً يسهل تجارة المخدرات, يعيق جهود مكافحتها.
4- نقص التعاون الدولي: قد تكون هناك صعوبات في التعاون مع الدول الأخرى لمواجهة شبكات تجارة المخدرات العابرة للحدود.

لذلك، يجب على الحكومة العراقية تعزيز جهودها في مكافحة تجارة المخدرات, من خلال تحسين التشريعات, وتعزيز التدريب, ومحاربة الفساد, وتعزيز التعاون الدولي, لضمان فعالية الجهود المبذولة في هذا المجال.



#اسعد_عبدالله_عبدعلي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- تحليل سوات والحياة اليومية للمواطن
- اهمية اقامة سد في محافظة ميسان جنوب العراق
- بشار رسن والخرزة
- التحكيم العراقي بين التخلف والفساد
- إقامة سد في البصرة ما بين الاهمية والمعوقات
- الخطة العربية لحكم غزة والتغييرات الاقليمية
- التخبط امريكي ومسرحية القوة والانتخابات
- السعودية والإمارات والتنافس غير المعلن
- الخوف والحيرة الامريكية بعد قتل وجرح جنودها
- شكل الشرق الأوسط من دون ايران
- المنتخب العراقي والانسحابات من كاس امم اسيا
- مصيبة مدرسة الأبرار في حي الرشاد
- رواية عيناها واسباب عالميتها
- تجاعيد وايجار واتهام
- ماذا سيتشكل بعد حرب غزة ؟
- عجلة التكتوك وخطرها الاجتماعي المدمر
- لماذا عرب التطبيع لا يقطعون علاقاتهم مع الكيان الصهيوني؟
- ابتلاع غزة لغرض إنجاز قناة بن غوريون
- ازمة الضمير ومحنة اهل غزة
- النساء والتفاعل المريب مع العولمة


المزيد.....




- -صدق-.. تداول فيديو تنبؤات ميشال حايك عن إيران وإسرائيل
- تحذيرات في الأردن من موجة غبار قادمة من مصر
- الدنمارك تكرم كاتبتها الشهيرة بنصب برونزي في يوم ميلادها
- عام على الحرب في السودان.. -20 ألف سوداني ينزحون من بيوتهم ك ...
- خشية حدوث تسونامي.. السلطات الإندونيسية تجلي آلاف السكان وتغ ...
- متحدث باسم الخارجية الأمريكية يتهرب من الرد على سؤال حول -أك ...
- تركيا توجه تحذيرا إلى رعاياها في لبنان
- الشرق الأوسط وبرميل البارود (3).. القواعد الأمريكية
- إيلون ماسك يعلق على الهجوم على مؤسس -تليغرام- في سان فرانسيس ...
- بوتين يوبخ مسؤولا وصف الرافضين للإجلاء من مناطق الفيضانات بـ ...


المزيد.....

- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 75، أوت-سبتمبر 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 76، أكتوبر-نوفمبر 2023 / حزب الكادحين
- قصة اهل الكهف بين مصدرها الاصلي والقرآن والسردية الاسلامية / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - اسعد عبدالله عبدعلي - الغول الجديد: تجارة المخدرات في العراق