أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - فارس الكيخوه - الشخصية المحمدية...في سطور. 3














المزيد.....

الشخصية المحمدية...في سطور. 3


فارس الكيخوه
(Fares Al Kehwa)


الحوار المتمدن-العدد: 7934 - 2024 / 4 / 1 - 20:42
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


** أن محمدا يعرف حقيقة أن الاشراك بالله لا يضر بالله شيئا ولكنه كان يريد توحيد كلمتهم وتكوين وحدة دينية…
** الجنة التي جاء وصفها بالقرآن والأحاديث النبوية،هي من مبتكرات محمد التي لم يسبق إليها أحد.وفيها دلالة على ما في خياله من سعة ومن قوة.فجعل أفضل الأعمال الصالحة لنيل الجنة هي الشهادة في سبيل نهضته الدينية أو في سبيل الله في تعبيره وتفنن بآياته القرآنية ماشاء الخيال أن يتفنن في وصف الجنة وما فيها من نعيم وجعل لنهضتهم من المرغبات المادية إن أحل لهم الغنائم والنساء والسبايا في الحرب، إذا علمت هذه المرغبات المادية والمعنوية وعلمت ان العرب كانوا بطبيعة بلادهم القاحلة يعيشون محرومين من نعيم الحضارة كل الحرمان،وعلمت أيضا أنهم كانوا ببدواتهم من اشد الناس بأسا واشهرهم في الحروب شجاعة واقداما ،فقد انكشف لك سر الموفقيات والفتوح التي جنوها من نهضتهم المحمدية..
** وجب أن نفهم ونقول إن الدعوة المحمدية أكثر الدعوات إشراكا بالله.ان محمدا لم يبعثه الله رسولا ليدعو الناس إلى معرفة الله وعبادته وحده لا شريك له.ولا ليهديهم صراط مستقيم،ولا ليخرجهم من الظلمات إلى النور،بل ارسله ليدعو الناس الى حب ال بيته، لان الناس لا ينجون من عذاب النار إلا بحبهم،ولا يدخلون الجنة الا بحبهم،ولا ينفعهم الإيمان بالله ولا طاعته إذا لم يموتوا على حب وطاعة آل محمد.
** كان عباس استخبارات محمد في مكة.فالعباس في مكة, كان ينافق في كفره،كمن كان ينافق في إسلامه من أهل المدينة في المدينة.
** فإن قلت: لماذا أثر قومه(قريش)بتنفيذ أحكام الدعوة؟ قلت : لأن الدعوة قامت وتمت بسيوفهم ودمائهم.فكان من حقهم أن يكونوا هم المهيمنين على أحكامها…
** محمد لم يعين أحد للخلافة.بدليل وصريح القرآن"وأمرهم شورى بينهم".أما إذا كان هناك إشارات وتلميحات واقوال فذلك ليس بقطعي الدلالة على تعينه للخلافة.وأما حديث غدير هم الذي يتمسك به الشيعة في خلافة علي بعد محمد،فليس فيه من التعيين شئ….
** إن محمد ووحدة الوجود الذي ذكرها في قرآنه،انما استطاع في فكره ان يندمج في الوجود الكلي المطلق لله.فقد جاز له أن يظهر مظهر الوجود الكلي وان يقول ويفعل عن ذات الله.ان محمد ببلوغه من الإدراك استطاع بقدرة فائقة ان يندمج مع الوجود الكلي المطلق وأن جاز أن يقول عن ذات الله ما يقول وان يفعل عنه ما يفعل…
** لا الصدق هو ما وافق الواقع،ولا الكذب هو ما خالفه،بل الصدق هو ما وافق المصلحة وإن خالف الواقع،والكذب هو ما خالفها وإن وافق الواقع،الم يقل ابراهيم عن زوجته" هي أختي" لأن المصلحة اقتضت ذلك ،فهو صادق في قوله هذا وإن كان مخالفا للواقع..هكذا مع محمد.. إذا كان محمد يدعو إلى عبادة الله وحده لا شريك له،وهو بذلك يريد جمع كلمة القوم،بما تقتضيه المصلحة العامة ،فهو صادق في دعوته، وهو يريد إقناعهم ليؤمنوا به،وبما جاء به أن اليهود يجدون أسمي مكتوبا عندهم في التوراة ولكنهم يحرفونها ويبدلونها ،فهو صادق فيما قال لأن مصلحة إقناع القوم تقتضي ذلك….فالكذب إذن هو ما خالف المصلحة العامة لا ما خالف الواقع..

تابعوني في مقالات لاحقة والمزيد من الشخصية المحمدية للأديب والشاعر معروف الرصافي..
تحياتي.



#فارس_الكيخوه (هاشتاغ)       Fares_Al_Kehwa#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- الشخصية المحمدية..في سطور 2
- الشخصية المحمدية...في سطور 1.
- تفاسير القرآن كلها.....باطلة.
- محمد ومحاولة استمالة اليهود والنصارى إلى دينه الجديد..
- الدين لا يخاطب العقول.
- احتمالان إثنان....
- الأديان.. بشرية الصنع والاستيراد والتصدير.
- الصراع الفلسطيني الاسرائيلي وغاية الله.
- بماذا تفتخرون! بالضبط ؟
- هل التواتر والعنعنات تفيد البحث والعلم ؟
- حرية الفكر والتعبير وهل تقف عند الأديان ؟؟؟
- حوار الأديان... حوار الإخوة الأعداء.
- طالبان أفغانستان تفتح أبوابها للاجئين المسلمين
- دعوني اقص عليكم هذه القصة.
- أمة لا تستحي..
- تجربتي في إسطنبول.
- الجامع الكبير ام الكنيسة الكبيرة ؟
- ماذا لو ادعيت أنا...... النبوة؟
- زلزال من الله !
- وعودة أخرى مع أقوال الدكتور علي الوردي....


المزيد.....




- قناة أمريكية: إسرائيل لن توجه ضربتها الانتقامية لإيران قبل ع ...
- وفاة السوري مُطعم زوار المسجد النبوي بالمجان لـ40 عاما
- نزلها على جهازك.. استقبل الآن تردد قناة طيور الجنة الجديد 20 ...
- سلي أولادك وعلمهم دينهم.. تردد قناة طيور الجنة على نايل سات ...
- قصة السوري إسماعيل الزعيم -أبو السباع-.. مطعم زوار المسجد ال ...
- نزلها الآن بنقرة واحدة من الريموت “تردد قناة طيور الجنة 2024 ...
- قصة السوري إسماعيل الزعيم -أبو السباع-.. مطعم زوار المسجد ال ...
- كاتب يهودي: المجتمع اليهودي بأمريكا منقسم بسبب حرب الإبادة ا ...
- بايدن: ايران تريد تدمير إسرائيل ولن نسمح بمحو الدولة اليهودي ...
- أستراليا: الشرطة تعتبر عملية طعن أسقف الكنيسة الأشورية -عملا ...


المزيد.....

- الكراس كتاب ما بعد القرآن / محمد علي صاحبُ الكراس
- المسيحية بين الرومان والعرب / عيسى بن ضيف الله حداد
- ( ماهية الدولة الاسلامية ) الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور
- كتاب الحداثة و القرآن للباحث سعيد ناشيد / جدو دبريل
- الأبحاث الحديثة تحرج السردية والموروث الإسلاميين كراس 5 / جدو جبريل
- جمل أم حبل وثقب إبرة أم باب / جدو جبريل
- سورة الكهف كلب أم ملاك / جدو دبريل
- تقاطعات بين الأديان 26 إشكاليات الرسل والأنبياء 11 موسى الحل ... / عبد المجيد حمدان
- جيوسياسة الانقسامات الدينية / مرزوق الحلالي
- خطة الله / ضو ابو السعود


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - فارس الكيخوه - الشخصية المحمدية...في سطور. 3