أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - الجولة الفضائحية الثانية لمسرحية إنتخابات ملالي إيران














المزيد.....

الجولة الفضائحية الثانية لمسرحية إنتخابات ملالي إيران


سعاد عزيز
کاتبة مختصة بالشأن الايراني

(Suaad Aziz)


الحوار المتمدن-العدد: 7977 - 2024 / 5 / 14 - 09:41
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


يبدو واضحا جدا بأن نظام الملالي ولاسيما دجاله الاکبر خامنئي، بحاجة الى جلد سميك جدا لوجهه لکي يتمکن من إخفاء علامات الخيبة والاحباط والشعور بالمرارة والامتعاض من جراء الفشل الذريع للجولة الثانية من مسرحية إنتخابات برلمان النظام المزيف.
نظام الملالي کعادته قام بحملة واسعة جدا من أجل أن يتمکن من إنجاح الجولة الثانية حتى يغطي على الفشل المخزي الذي واجهه في الجولة الاولى من إنتخابات البرلمان الکارتوني للنظام، ولکن حدث ماقد صعق النظام وجعلت يجتر نتيجة أفظع من الاولى، ذلك إنه على الرغم من الدعوات المتكررة للمشاركة في الجولة الثانية من انتخابات البرلمان الرجعي، تلقى خامنئي وقادة النظام صفعة مؤلمة لا تنسى من الشعب الإيراني بمقاطعة شاملة وغير مسبوقة.
بحسب بيان صادر عن الامانة العامة للمجلس الوطني للمقاومة الايرانية والذي صدر بمناسبة إجراء الجولة الثانية من مسرحية الانتخابات الصورية هذه فإنه:" وعلى الرغم من كل التلاعب بالأرقام وأعمال التزوير، وبحسب النتائج النهائية لفرز الأصوات في دائرة طهران الكبرى التي أعلنتها وزارة الداخلية صباح اليوم، فإن مجموع الأصوات المدلى بها في طهران يبلغ 552 ألفا و644 صوتا، مقارنة بمن لهم حق التصويت في نفس الدائرة (7.775.357 بحسب وزارة الداخلية في الجولة الأولى من الانتخابات) أي 7 بالمئة. وأن 93 بالمئة من الناخبين في طهران قاطعوا المهزلة. والوضع في بعض المدن أسوأ.".
وأضاف البيان وهو يفضح النظام ويشير الى حجم الفضيحة التي تعرض لها وبلغة الارقام قائلا:" ووفقا للإحصاءات نفسها، فإن أصوات الشخص الأول في طهران (271094) هي 3.48٪ فقط ممن يحق لهم حق التصويت، وأصوات آخر شخص هي (198835) اي 2.5٪ من أصحاب حق التصويت في طهران."، وهذه النتائج والارقام تٶکد حقيقة مهمة جدا وهي إن الشعب الايراني صار يعرف هذا النظام جيدا ويعلم بأن الانتخابات هي مجرد تبديل للوجوه وإن النهج والسياسة المشبوهة للنظام باقية على حالها وحتى إنها تسير نحو الأسوء، ولذلك فإن الشعب لم يعد ينخدع بأکاذيب وخدع وتمويهات هذا النظام ويصر على إستمرار نضاله ومواجهته ضد هذا النظام من أجل الحرية والتغيير.
إنتخابات الجولة الثانية للبرلمان الصوري الخاضع جملة وتفصيلا لخامنئي، کشفت مرة أخرى مستوى وحجم الرفض والکراهية الشعبية واسعة النطاق ضد هذا النظام المتحجر المعادي لکل ماهو إنساني وحضاري، وإن الشعب الايراني يتطلع قدما للجمهورية لديمقراطية التي ستقام بعد إسقاط هذا النظام وفيها سينعم بإنتخابات حرة ونزيهة تعبر عن آماله وطموحاته.



#سعاد_عزيز (هاشتاغ)       Suaad_Aziz#          



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- إلعبوا غيرها يا ملالي الشر في طهران
- الصفعات تتوالى على نظام الملالي
- نظام الملالي يتلقى صفعة مٶلمة جديدة
- العالم يقف بوجه زيادة الاعدامات في إيران
- کراهية ورفض نظام الملالي داخليا وخارجيا
- إنتفاضة أخرى تعني نهاية نظام الملالي
- ماذا تعني الهجمات المستمرة على مقرات حرس ملالي إيران؟
- العالم صار يعرف إن مستقبل نظام الملالي مجهول
- القمع والبطش والارهاب لن يستطيع إنقاذ ملالي إيران من السقوط
- نظام الملالي يسيرون بنفس طريق سلفهم نظام الشاه
- أسباب سقوط نظام الملالي أکثر بکثير من أسباب بقائه
- مقرات حرس نظام الملالي في مرمى غضب الشعب الايراني
- لمعالجة الأزمة الإيرانية ودعم البديل الديمقراطي
- حرب غزة سوف تصبح مقبرة لنظام الملالي
- المستقبل للحرية وليس للظلم والدکتاتورية والقمع
- العدو الاول والاهم والاخطر بالنسبة لنظام الملالي
- جاء زمن محاسبة ومعاقبة نظام الملالي على جرائمه
- طبقا للقوانين والاعراف المختلفة يجب معاقبة نظام الملالي
- يجب عدم السماح لنظام الملالي بالمتاجرة بدماء شعوب المنطقة
- توسع الاحتجاجات الشعبية ضد نظام الملالي بسبب من إثارته للحرو ...


المزيد.....




- تصريح محمد نبيل بنعبد الله، بالموازاة مع اللقاء التواصلي الذ ...
- اشتباكات ضارية وقصف عنيف في منطقة مسجد العودة في رفح جنوب قط ...
- دونباس.. ابتكارات تفرضها ميادين القتال
- تقرير: إيران زادت مخزونها من اليورانيوم المخصب 30 مرة
- أوكرانيا تتراجع عن إعلان سابق وتقول إن المحادثات مع فرنسا بش ...
- شاهد.. سرايا القدس تستهدف جنودا كانوا يتحصنون في منزل بجبالي ...
- 7 شهداء في قصف على منزل شمال مدينة رفح
- حادثة معبر رفح.. الدلالات القانونية وتبعاتها السياسية
- تحقيق إسرائيلي رسمي في عشرات الانتهاكات المحتملة خلال حرب غز ...
- كوريا الشمالية تعلن فشل إطلاق قمر اصطناعي لغرض التجسس


المزيد.....

- والتر رودني: السلطة للشعب لا للديكتاتور / وليد الخشاب
- ورقات من دفاتر ناظم العربي - الكتاب الأول / بشير الحامدي
- ورقات من دفترناظم العربي - الكتاب الأول / بشير الحامدي
- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي
- جريدة طريق الثورة، العدد 72، سبتمبر-أكتوبر 2022 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 73، أفريل-ماي 2023 / حزب الكادحين
- جريدة طريق الثورة، العدد 74، جوان-جويلية 2023 / حزب الكادحين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - سعاد عزيز - الجولة الفضائحية الثانية لمسرحية إنتخابات ملالي إيران