أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - زياد الزبيدي - يلينا بانينا – سياسية روسية تنتقد بوتين صراحة حول استراتيجية الحرب في أوكرانيا














المزيد.....

يلينا بانينا – سياسية روسية تنتقد بوتين صراحة حول استراتيجية الحرب في أوكرانيا


زياد الزبيدي

الحوار المتمدن-العدد: 8003 - 2024 / 6 / 9 - 22:55
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


نافذة على الصحافة الروسية
نطل منها على أهم الأحداث في العالمين الروسي والعربي والعالم أجمع



*اعداد وتعريب د. زياد الزبيدي بتصرف*


تكتيكات هيئة الأركان العامة: النصر والضغط البطيء غير متوافقين


يلينا بانينا
سياسية روسية
عضو البرلمان الإتحادي
مديرة معهد الدراسات الاستراتيجية في السياسة والاقتصاد


9 يونيو 2024


في الجلسة العامة لـمنتدى بطرسبورغ الاقتصادي، أوضح فلاديمير بوتين تكتيكات هيئة الأركان العامة الروسية فيما يتعلق بالهجوم في أوكرانيا. وأضاف: "إذا أردنا القيام بذلك في بسرعة، فإن حشد قواتنا حاليا ليس كافيا لكننا نتمسك بتكتيك مختلف، وهو ممارسة الضغط لإخراج العدو من تلك الأراضي التي يجب أن نسيطر عليها".

▪️ يهدف هذا التكتيك المتمثل في الضغط ببطء على العدو، مما يسمح بتقليل الخسائر، وليس عسكرة الاقتصاد وتجنب التعبئة، إلى تقليل تكاليف الحرب.
يبدو أن هذا مفهوم شمولي إلى حد ما – مع أولويات واضحة، مدعومة بحساب نسبة التعبئة وخسائر الجيش الأوكراني مع استنتاج مفاده أن أعداده لا تنمو، ولكن يتم تعويض الخسائر فقط، في حين ان نوعية المجندين تتراجع باستمرار.

ومع ذلك، إذا اقترحت هيئة الأركان العامة حقا مثل هذه التكتيكات، في محاولة أولا وقبل كل شيء أن تأخذ في الاعتبار القيود السياسية، فمن الضروري إجراء توضيح: مع مراعاة الوقت، سيتوقف هذا المفهوم عن العمل.

إذا لم يكن لدى العدو أي تغييرات في هيكل أسلحته وتم سحق موارده ببساطة، فإن الحساب صحيح.
لكن روسيا في أوكرانيا تتعامل مع حلف الناتو، الذي يتجاوز إجمالي موارده موارد روسيا. وإذا بدأ ضخ هذا الموارد في الجيش الأوكراني، حتى مع التأخير، فإن ميزان القوى سيكون مختلفًا تمامًا.
إن تجديد الجيش الأوكراني بأنظمة أسلحة غربية جديدة لم تكن مستخدمة من قبل، إلى جانب إدخال المرتزقة والأفراد العسكريين من دول الناتو، يغير الأمور.

▪️إن تكتيكات الضغط وطحن موارد العدو دون توسيع استباقي للقوات والوسائل المدخلة في المعركة تؤدي إلى إهدار الموارد الخاصة دون تغيير نوعي في خط المواجهة. وإذا لم تكن هناك تغييرات في خط الجبهة، فلا يوجد موقف تفاوضي قوي. مثل هذه التكتيكات، من دون اختراقات وتطويقات، تُقرأ على أنها نتيجة للتجميد وانتظار أن يتعب الغرب.

هل هذا الحساب صحيح؟ هل من المبرر زرع الأوهام حول مثل هذه النوايا للقيادة العسكرية والسياسية للاتحاد الروسي؟ ففي نهاية المطاف، تدفع مثل هذه الأوهام الغرب إلى فكرة مفادها أن موسكو محدودة الموارد وأنها لا تحتاج إلا إلى زيادة الضغوط حتى يستسلم الروس.

لقد صاغ بوتين أطروحتين:
أ‌) ستشن روسيا الحرب حتى النصر
ب) ستعمل روسيا على إخراج العدو ببطء من المناطق التي تنوي السيطرة عليها. ولكن هنا نحصل على تناقض. من المستحيل هزيمة العدو بالضغط البطيء. ومن أجل الفوز، من الضروري ليس فقط بناء القوى والوسائل، بل أيضا تطبيقها بشكل أكثر ديناميكية في مختلف المجالات.

▪️كل يوم، يقوم راصدو طائرات الاستطلاع الأمريكية بدون طيار فوق البحر الأسود بتوجيه الاوكران للقيام بضربات ليلية مباشرة بالصواريخ الغربية على المدن الروسية.
هذا عدوان مباشر، ولكن هناك تنويم مغناطيسي لحالة المياه المحايدة، وبالتالي لا يتم إسقاط هذه الطائرات بدون طيار. الدافع – لا نريد سبباً للتصعيد. وهذا ليس له ما يبرره، وهذا هو على وجه التحديد أفضل سبب لإظهار ردنا الصارم، خاصة وأن تدمير مثل هذه الطائرات بدون طيار لا يؤدي إلى وقوع إصابات في صفوف قوات الناتو.

لقد قمنا بالفعل بتحييد طائرة هجوم واستطلاع بدون طيار أمريكية فوق البحر الأسود عن طريق رشها بالوقود من مقاتلة روسية أمامها.
بالإضافة إلى ذلك، كان ينبغي للحوثيين وغيرهم من القوى المناهضة لأمريكا أن يبدأوا في استخدام أسلحتنا منذ وقت طويل. إن غياب مثل هذه الإجراءات يمنح قيادة الولايات المتحدة وحلف الناتو شعورًا بالإفلات من العقاب ويدفع نحو التصعيد.

▪️أفضل وسيلة للدفاع هي الهجوم. لا يوجد بديل لهذا. كيف يمكن ان يعمل؟

وهكذا، في 6 يونيو، تم الإعلان على نطاق واسع عن الاستخدام المكثف لصواريخ الناتو والطائرات بدون طيار المعادية في جنوب روسيا. ومع ذلك، في ليلة 7 يونيو، غادرت السفن والغواصات الصاروخية التابعة لأسطول البحر الأسود قاعدتي سيفاستوبول ونوفوروسيسك لمواقع الإطلاق في البحر، وأقلعت الطائرات "الاستراتيجية" من المطارات. ومرت تلك الليلة في جنوب روسيا بسلام. لقد وجد الناتو والجيش الأوكراني شيئًا آخر ليفعلوه.

فيما يلي عينة من أفضل التكتيكات والاستراتيجيات. يجب الاعتراف بأن تكتيك الضغط البطيء، الذي يتحول إلى استراتيجية، لا يؤدي إلى النصر ولا إلى تقليل الخسائر.
لن يضمن أمن روسيا لسنوات عديدة إلا توسيع المبادرة و السيطرة على مزيد من الأراضي.



#زياد_الزبيدي (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)

الكاتب-ة لايسمح بالتعليق على هذا الموضوع


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- طوفان الأقصى 246 – كاتبة استرالية طفح بها الكيل - كل ما يتعل ...
- طوفان الأقصى 245 – اسرائيل والمحكمة الجنائية الدولية
- طوفان الأقصى – 244 – د. جوزيف مسعد يفند الاتهامات التي صدرت ...
- تطورات الحرب في أوكرانيا - الغرب ينتهج سياسة حافة الهاوية ال ...
- طوفان الأقصى 243 – هل أصاب الحوثيون حاملة الطائرات أيزنهاور ...
- طوفان الأقصى 242 – كيتلين جونستون - لماذا لا أدين حماس في 7 ...
- تطورات الحرب في أوكرانيا – كيف يفكر الأمريكان ؟ خبيرة كارنيغ ...
- طوفان الأقصى 241 – هل يرفض نتنياهو خطة بايدن؟
- طوفان الأقصى 240 – السردية الفلسطينية وأهمية الوعي
- تطورات الحرب في أوكرانيا - ملف خاص
- طوفان الأقصى 239 - اجتياح رفح – القنابل الإسرائيلية ترتد على ...
- طوفان الأقصى 238 – حول مجزرة رفح
- طوفان الأقصى 237 - 3 دول أوروبية تعترف بفلسطين
- طوفان الأقصى 236 – لقد صدر الحكم ضد نتنياهو والغرب، وهو غير ...
- طوفان الأقصى 235 - كابوس لنتنياهو – من يقف وراء الحملة ضد إس ...
- طوفان الأقصى 234 – المسألة اليهودية تسبب الانقسام في أمريكا
- طوفان الأقصى 233 - مذكرة اعتقال نتنياهو وأَلاعيبُ بريطانيا ض ...
- طوفان الأقصى 232 - محكمة لاهاي ساعدت نتنياهو على البقاء في ا ...
- طوفان الأقصى 231 – أربعة خيارات أمام اسرائيل – كلها صعبة
- طوفان الأقصى 230 – بروفايل كريم خان


المزيد.....




- بعيد الأضحى.. إسماعيل هنية يجدد موقف حماس من مقترح بايدن لوق ...
- على رأسها دول عربية.. 11 دولة ترفض التوقيع على البيان الختام ...
- شاهد: عيد الأضحى في العراق.. شعائر دينية وألم يدمي القلب على ...
- ضجة في الجزائر بعد سرقة طفلة حديثة الولادة من مستشفى (فيديو+ ...
- ألمانيا.. تحييد شخص حاول مهاجمة الشرطة بفأس في هامبورغ
- ارتفاع عدد الوفيات بين الحجاج الأردنيين إلى 14 شخصا وفقدان 1 ...
- روسيا تقتل 6 -دواعش- احتجزوا حارسي سجن
- غزيون يذبحون الأضاحي على أنقاض منازلهم
- واشنطن بوست: إغلاق معبر رفح بدد آمال الفلسطينيين في الخروج م ...
- غانتس يطلب تجنيد المزيد وغولان يدعو لإلزام الجميع بالخدمة ال ...


المزيد.....

- الكتاب الأول / مقاربات ورؤى / في عرين البوتقة // في مسار الت ... / عيسى بن ضيف الله حداد
- هواجس ثقافية 188 / آرام كربيت
- قبو الثلاثين / السماح عبد الله
- والتر رودني: السلطة للشعب لا للديكتاتور / وليد الخشاب
- ورقات من دفاتر ناظم العربي - الكتاب الأول / بشير الحامدي
- ورقات من دفترناظم العربي - الكتاب الأول / بشير الحامدي
- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا
- الموجود والمفقود من عوامل الثورة في الربيع العربي / رسلان جادالله عامر
- 7 تشرين الأول وحرب الإبادة الصهيونية على مستعمًرة قطاع غزة / زهير الصباغ
- العراق وإيران: من العصر الإخميني إلى العصر الخميني / حميد الكفائي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - زياد الزبيدي - يلينا بانينا – سياسية روسية تنتقد بوتين صراحة حول استراتيجية الحرب في أوكرانيا