أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - بعلي جمال - أين نحن من صناعة الفكرة ؟














المزيد.....

أين نحن من صناعة الفكرة ؟


بعلي جمال

الحوار المتمدن-العدد: 8032 - 2024 / 7 / 8 - 14:08
المحور: العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني
    


في سقطة "إنقلابية القيم " أين تتحول المفاهيم إلى ضدها ، وتتلبس الأمور على الناس. يقعون في خطاب الغواية بكثير من التبرريرات و الحبائل ،والفخاخ المنصوبة لإصطياد فريسة .
في هذا الإنفتاح العنيف بإختراقات العولمة الثقافية وإعادة تشكيل الجغرافية الفكرية ، لإستقطاب ( النخب المهجنة) ، و محاولة قتل الثقافات المحلية و القيم الإعتقادية ،بضخ مزيدا من التشكيك و السخرية من ( المنجز المعرفي )،و الإجتهادات في بناء تصورات مجتمعية . لماذا يحاربون الهوايات و الإنتماءات الحضارية ؟ بكثير من الدعوات الإستعلائية و عقدة ( الغالب) الذي يحاول فرض ( النموذج).
مع عزلتنا الحضارية و إنغلاقنا في ثقافة لم تسعى لتطوير آلياتها ورؤيتها ،ولم تواكب التطور بتحصين الإلتفات حول الثقافات الوافذة ...الوقوف عند سلفية تاريخانية ،عطلت الإجتهاد وصادرة على العقل برصيد من الإسنادات الفقهية التي تعمل في خدمة منظومة سياسية ( كثير من مفاصل الصراعات الفكرية ) كانت من هذا التعصب المفرط أو المفرط للسلطة
أو ( الخلافة).
بعض الأفكار حينما أرادت أن تساهم في الحركية الفكرية العالمية ،تخلت عن إنتمائها و تجردت من هوياتها لإثبات مرونتها ، وذلك خطأ حضاري قبل أن يكون منهحي ...الإستلاب تحول إلى عقيدة إفتراس من الثقافات القوية والتي تتقن فنون الإختراق المرن . هاؤلاء يبشرون بالنموذج المتكامل و بالعقيدة العالمية في تسيير العالم برؤية غربية واليوم لنقل ( أمركة العالم) ،في هذا السقوط الخر للثقافات الشرقية و خطة ( تشكيل شرق الوسط جديد) والتحكم في المنطقة للحد من خطر ( الإسلام ) ،وهذا من تحرير رؤوس الفكر في المؤسسة الأمريكية .أستذكر أحد الإستشرافات من كتاب عنوانه ( الغابة على الأسرة المسامحة ) تحت عنوان فرعي - أمريكا في غرف نومنا . والآن ونحن نصطدم بسوء إستعمال التقنية والوسائط و المنظومة الرقمية في تسلية ( ممنهحة ) لتخريب القيم ،نرى سوء ما وقعنا فيه من تفاهة .
نحن لا نحارب الأشخاص ،بل الإنحراف و السلوكات المنحطة خاصة التي تستند على قوة المفسدين في الأرض ...نناضل من أجل الدفاع عن قناعات العدل و الرحمة ، قناعات السلام و الحرية المسؤولة . إستغلال النفوذ في أي شكل من أشكاله هو المفسدة الكبرى في غياب الإنصاف.
ندعو ا للتغيير ،دون ظغينة لأحد ، نفتش عن إخلاص النية و الإحسان في العقول المريضة ببعض أدواء الدنيا .
نسعى لإنفتاح وحوار حضاري متمكن و أصيل ،دون محاربة مجانية ( عدمية) لثراتنا ومنجزنا المعرفي .
نسعى لتشكيل رؤية حضارية نشارك بها في صناعة قراراتنا على ضوء من قيمنا و إظافاتنا الثقافية، لتخريب عقولنا من الإستلاب بأشكاله المختلفة.
نسعى للتقريب بين الفرق والمذاهب و الجماعات ،على وضوح الأولويات وفقه التمكين في قدرة إختياراتنا دون ضغوط أو إكراهات المؤسسات الدولية .
نسعى لحماية جغرافيتنا بالإخاء و المحبة التي نص ودعى لها ديننا و روح أمتنا .



#بعلي_جمال (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- أحلام تافهة -في إنتظار من لا يأتي-
- سقوط صنم
- ملحمة الكلمات
- حوار مع الشاعرة رتيبة لطرش/ عاشقة النوارس/
- إلى أسير فلسطيني
- تقاسيم وجه باهت
- رسالة من العالم الآخر
- فتحة في جدار عازل
- إمتداد
- سواعد النار
- لعيونك وطني
- المدينة المقدسة تنتصر
- من داخل الدائرة
- حقد كالإنتقام
- غبار على نافذة
- حلم شفاف
- فقدان التوازن
- المراجعة والإستدراك
- وهم بلون برتقالي
- علولة بريخت الجزائر


المزيد.....




- روبرتا ميتسولا.. مسيحية ديمقراطية ترأس البرلمان الأوروبي
- “بابا جابلي بالون” التردد الجديد لقناة طيور الجنة 2024 على ا ...
- استدعاءات الخدمة العسكرية تتسبب باشتباكات بين يهود متشددين و ...
- مع التلاوات الرائعة والأصوات العذبة الروحانية: على قناة المج ...
- بدء تجنيدهم الاسبوع المقبل..مواجهات بين اليهود الحريديم والش ...
- “أسعدي أولادك بأغاني البيبي الصغير” أقوى أشارة لتردد قناة طي ...
- -داعش- يعلن مسؤوليته عن -هجوم المسجد- في سلطنة عمان
- تنظيم -الدولة الإسلامية- يتبنى الهجوم على مسجد للشيعة في مسق ...
- -داعش- يعلن مسؤوليته عن -هجوم المسجد- في عُمان
- الجيش الإسرائيلي يبدأ تجنيد اليهود الحريديم الأسبوع المقبل


المزيد.....

- العنف والحرية في الإسلام / محمد الهلالي وحنان قصبي
- هذه حياة لا تليق بالبشر .. تحرروا / محمد حسين يونس
- المرحومة نهى محمود سالم: لماذا خلعت الحجاب؟ لأنه لا يوجد جبر ... / سامي الذيب
- مقالة الفكر السياسي الإسلامي من عصر النهضة إلى ثورات الربيع ... / فارس إيغو
- الكراس كتاب ما بعد القرآن / محمد علي صاحبُ الكراس
- المسيحية بين الرومان والعرب / عيسى بن ضيف الله حداد
- ( ماهية الدولة الاسلامية ) الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور
- كتاب الحداثة و القرآن للباحث سعيد ناشيد / جدو دبريل
- الأبحاث الحديثة تحرج السردية والموروث الإسلاميين كراس 5 / جدو جبريل
- جمل أم حبل وثقب إبرة أم باب / جدو جبريل


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني - بعلي جمال - أين نحن من صناعة الفكرة ؟