أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عصام أبوبكر - خدعة التعاطف العالمي وهجرة الفلسطينيين














المزيد.....

خدعة التعاطف العالمي وهجرة الفلسطينيين


عصام أبوبكر

الحوار المتمدن-العدد: 8034 - 2024 / 7 / 10 - 14:35
المحور: مواضيع وابحاث سياسية
    


شهدت العديد من المدن في العالم مظاهرات حاشدة دعما لقطاع غزة وتنديدا بالمجازر التي يرتكبها الاحتلال الإسرائيلي بحق المدنيين الفلسطينيين ومطالبة بوقف العدوان على القطاع والناظر الي حجم هذه المظاهرات الضخمه المتعاطفه مع الفلسطينيين في العواصم الغربيه يتضح له من الوهله الأولي انها في صالح فلسطين والشعب الفلسطيني فهي تظهر مدي تعاطف الشعوب الغربيه مع القضيه الفلسطينيه ونصرة شعبها المظلوم في حقه في تقرير مصيره لكنها في الحقيقه نظره خادعه فما يحدث من مظاهرات في العالم الغربي ليس هدفه التعاطف مع القضيه الفلسطينيه وإنما التعاطف مع الشعب الفلسطيني وليس القضيه الفلسطينيه وشتان بين التعاطفين

فالتعاطف مع القضيه الفلسطينيه هو يعني عودة الحق لأصحاب الأرض ومساعدة الفلسطينين في حقهم في تقرير مصيرهم وأقامة دولة فلسطينية علي أرضهم وعودة اللاجئين الي بيوتهم وأراضيهم التي سلبت منهم وهجروا من قراها منذ عام 1948 وهذا ما لاتريده أسرائيل ولا أمريكا وأنما ما تريده أمريكا وأسرائيل وهما المحركان الرئيسيان لهذه التظاهرات التي حدثت في عواصم اوروبا وأمريكا وكندا ومن ورائهم الحركه الصهيونيه العالميه هو التعاطف مع الشعب الفلسطيني المظلوم والمقهور والمعذب وليس مع القضيه الفلسطينيه وقد حركوا أدواتهم لذلك واستخدموا كافة وسائل الإعلام في نقل هذه التظاهرات عبر العالم وفي كل العواصم الغربيه وكانت أكبر هذه المظاهرات في لندن عاصمة بريطانيا صاحبة وعد بلفور

كما استخدموا ادواتهم الاعلاميه في نقل صورة المعاناه والعذاب وحرب الابادة التي يتعرض لها الشغب الفلسطيني في غزه ومنها قناة الجزيره التي أغلبية تقاريرها ذات طابع إنساني اكثر منه طابع اخباري و تتحدث عن المعاناة والعذابوحرب الاباده الذي يتعرض له الشعب الفلسطيني في غزه ونشر فيديوهات كلها قتل وتعذيب ودماء ومعاناة وتتخذ جانب المظلوميه لجلب تعاطف جميع شعوب العالم مع الشعب الفلسطيني المعذب في غزه من باب الانسانيه وخاصة العالم الغربي وقد أسفرت هذه التغطيه الاعلاميه المسيسه الي جلب تعاطف جميع شعوب العالم مع الشغب الفلسطيني المظلوم وترجم هذا التعاطف الي مظاهرات في كل العواصم الغربيه تنديدا بما يحدث في غزه من مجازر ضد الشعب الفلسطيني الأعزل مما هيأ شعوب هذه الدول لأستقبال المهاجرين من قطاع غزه

ولاشك انه بعد كل هذه المظاهرات أصبح جميع دول العالم وخاصة أوروبا وامريكا وكندا وبعض دول اسيا أصبحت مهيأه لأستقبال اللاجئين الفلسطينيين المهاجرين من غزه فالتضامن والتعاطف العالمي خلق حاله من التعاطف الشعبي والسياسي تجاه الفلسطينيين مما سيكون عامل جذب قوي من قبل الشعوب لاستقبالهم كضحايا حرب وإباده من قبل أسرائيل وهنا تكمن لعبة المظاهرات والتعاطف الدولي وهو تهيئة شعوب هذه الدول لاستقبال اللاجئين والمهجرين الفلسطينيين وسيتم تهجير الفلسطينيين من خلال معابر جديده متخصصه واعتقد انها ستكون متعدده منها بريه وبحريه وحتي جويه حيث ستفتح اسرائيل مجالها الجوي من خلال مطاراتها لمساعدة الفلسطينيين سواء في غزه او في الضفه علي الهجره
من خلال شركات ومكاتب القطاع الخاص والحكومي وستعمل بتوجيهات سياسيه وأمنيه

وبالمقابل اوعلي الجانب الأخر خلقت هذه المظاهرات المتعاطفه مع الشعب الفلسطيني نتيجة حرب الاباده التي تشنها عليهم أسرائيل في غزه أجواء ضخمه من العداء للساميه ونبذ الاسرائليين وبغضهم وقد نشرت وسائل الإعلام بعض من مظاهر معاداة الشعوب للاسرائيليين ونبذهم منها الحشود الضخمه التي اقتحمت مطار داغستان لمنع هبوط طائره تحمل اسرائيلين
كل هذا الكره والبغض للإسرائيليين وتشويه صورة اسرائيل في العالم الخارجي حد من هجرة الإسرائيليين وجعلهم اكثر تمسكا وبقاءا في اسرائيل وأكثر خوفا من الهجره خارجها لشعورهم بعدم الأمان الا في اسرائيل ولأحساسهم بأنهم أصبحوا منبوذين من كل دول العالم وهي عقده قديمه تلاحق الاسرائليين مما يجعلهم اكثر تمسكا بالبقاء قي اسرائيل


أذن التعاطف مع الفلسطينيين خلق اتجاهين متضادين وكلاهما في صالح اسرائيل فحالة التعاطف مع الفلسطينيين أصبحت عامل جذب للهجرة الفلسطينيين خارج فلسطين لشعورهم باستقبال العالم لهم والترحيب بهم وفي نفس الوقت خلقت حالة التعاطف مع الفلسطينيين نتيجة حرب الاباده التي تشنهاعليهم اسرائيل في قطاع غزه حالة من الكره والنبذ وعدم الترحيب من قبل شعوب العالم للإسرائيليين فيما يسمونه بمعاداة الساميه مما جعلهم اكثر تمسكا بالبقاء في اسرائيل وعدم الهجره العكسية منها كما سيساعد مستقبلا في هجرة اليهود في كل دول العالم الي اسرائيل لشعورهم بأنهم أصبحوا منبوذين من كل دول العالم كل هذا سيساعد علي انشاء اسرائيل الكبري



#عصام_أبوبكر (هاشتاغ)      



اشترك في قناة ‫«الحوار المتمدن» على اليوتيوب
حوار مع الكاتب البحريني هشام عقيل حول الفكر الماركسي والتحديات التي يواجهها اليوم، اجرت الحوار: سوزان امي
حوار مع الكاتبة السودانية شادية عبد المنعم حول الصراع المسلح في السودان وتاثيراته على حياة الجماهير، اجرت


كيف تدعم-ين الحوار المتمدن واليسار والعلمانية على الانترنت؟

تابعونا على: الفيسبوك التويتر اليوتيوب RSS الانستغرام لينكدإن تيلكرام بنترست تمبلر بلوكر فليبورد الموبايل



رأيكم مهم للجميع - شارك في الحوار والتعليق على الموضوع
للاطلاع وإضافة التعليقات من خلال الموقع نرجو النقر على - تعليقات الحوار المتمدن -
تعليقات الفيسبوك () تعليقات الحوار المتمدن (0)


| نسخة  قابلة  للطباعة | ارسل هذا الموضوع الى صديق | حفظ - ورد
| حفظ | بحث | إضافة إلى المفضلة | للاتصال بالكاتب-ة
    عدد الموضوعات  المقروءة في الموقع  الى الان : 4,294,967,295
- حرب غزه تطيح بحكومات أوروبا
- حميدتي والبرهان وتقسيم السودان
- إسرائيل وايران أعداء العلن وحلفاء الخفاء
- إسرائيل وغلق معبر رفح وانتهاء الدور المصري
- الجزيره ومخطط التقسيم
- هل ستعيد أسرائيل احتلال سيناء؟
- ماذا بعد حرب غزه ؟
- هل ستقوم أسرائيل بضرب لبنان؟؟
- هل ستجتاح أسرائيل رفح ؟؟
- بايدن وترامب وجهان لعملة واحدة لخدمة أسرائيل
- أسرائيل المستفيد الأكبر من مسرحية الصواريخ الإيرانية
- لماذا تظاهرت الجامعات الامريكيه الأن
- بايدن والدوله الفلسطينيه وحوار الايس كريم


المزيد.....




- مصورة تستكشف ممارسة إبداعية أنثوية بالسعودية داخل جدران هذه ...
- مواجهة رئيسة حرس ترامب وصعود عائلات -غولد ستار-.. أبرز ما حص ...
- هجوم مسجد عُمان.. معلومات جديدة عن المنفذين بعد تبني داعش لل ...
- الدفاع التركية: تركيا أكثر دولة ساهمت بالحفاظ على وحدة الأرا ...
- ضوء القمر يشهد لصالح -الملك العربيد-!
- ما الذي دفع أكثر قبائل العالم انعزالاً إلى الخروج أمام عدسات ...
- وزير الدفاع الألماني: ارتفاع عدد المتقدمين للانضمام للجيش
- -حدودنا آمنة-.. القوات المسلحة الأردنية تعلق على أصوات الانف ...
- ترامب يتحول إلى بطل فيديوهات ساخرة لا تخلو من الإبداع (فيديو ...
- رئيس الوزراء الأوكراني الأسبق: أوكرانيا أمام أزمة شغور تشريع ...


المزيد.....

- فكرة تدخل الدولة في السوق عند (جون رولز) و(روبرت نوزيك) (درا ... / نجم الدين فارس
- The Unseen Flames: How World War III Has Already Begun / سامي القسيمي
- تأملات في كتاب (راتب شعبو): قصة حزب العمل الشيوعي في سوريا 1 ... / نصار يحيى
- الكتاب الأول / مقاربات ورؤى / في عرين البوتقة // في مسار الت ... / عيسى بن ضيف الله حداد
- هواجس ثقافية 188 / آرام كربيت
- قبو الثلاثين / السماح عبد الله
- والتر رودني: السلطة للشعب لا للديكتاتور / وليد الخشاب
- ورقات من دفاتر ناظم العربي - الكتاب الأول / بشير الحامدي
- ورقات من دفترناظم العربي - الكتاب الأول / بشير الحامدي
- الفصل الثالث: في باطن الأرض من كتاب “الذاكرة المصادرة، محنة ... / ماري سيغارا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواضيع وابحاث سياسية - عصام أبوبكر - خدعة التعاطف العالمي وهجرة الفلسطينيين